إكتشفي أنواع تطعيمات الاطفال بحسب أعمارهم!

هل تتساءلين عن أهمية اللقاحات لطفلك؟ ومتى يجب البدءبها؟ ما هي أنواعها وما تأثرها على المدى البعيد وكيف تحمي الطفل؟ "عائلتي" تجيبك عن هذه الأسئلة من خلال شرح مفصّل عن تطعيمات الأطفال.

انواع واهمية تطعيمات الاطفال

اللقاح أو التطعيم هو كناية عن جرثومة أو ميكروب مسبب للمرض، يتم إضعافه أو قتله نتيجة عوامل فيزيائية أو كيمائية، بحيث لا يقدر على إحداث المرض إنما ينشّط الخلايا التي تمكّن الجسم من تفادي المرض. وهنا تبرز أهمية وضرورة التطعيمات إذ أنها تعطي الجسم مناعة مكتسبة تحمي الطفل من المرض حاضراً ومستقبلاً.

للمزيد: كيف تتصرفين عند تطعيم طفلك؟

تحمي اللقاحات طفلك من الأمراض الخطيرة، إذ يبدأ إعطاؤها للطفل منذ لحظة الولادة وحتى مرحلة متقدمة أي وصولاً لمرحلة الطفولة الثانية أي عمر الـ 12 سنة.

أمّا الأمراض التي يلقّح الطفل لأجلها وحسب عمره هيكالتالي:

  • عند الولادة: يتم إعطاء الطفل لقاح ضد شلل الأطفال، السل، وإلتهاب الكبد ب.
  • في عمر الشهرين: التطعمات التي تعطى في هذا العمر هي اللقاح الثلاثي، شلل الأطفال، لقاح الدفتيريا أي الخنّاق والتيتانوس والسعال الديكي، ولقاح التهاب الكبد الفيروسي ب.
  • في عمر الـ4 و 6 أشهر: يتم إعطاء لقاح شلل الأطفال ، ولقاح الدفتيريا أي الخنّاق والتيتانوس والسعال الديكي، ولقاح المستديمة النزلية من النوع ب، ولقاح التهاب الكبد الفيروسي ب.
  • في عمر السنة: يعطى الطفل لقاح جدري الماء، والتطعيم الثلاثي ضد الحصبة، النكاف، والحصبة الألمانية.
  • في عمر الـ 4 سنوات: يعطى الطفل لقاح شلل الأطفال، اللقاح الثلاثي، الحصبة، الحصبة الألمانية، والنكاف، جدري الماء.
  • في عمر الـ12 سنة: اللقاح الثنائي أي الدفتيريا والكزاز.

في بعض الأحيان، بعد تلقي التطعيم، قد تظهر بعض الأعراض الطفيفة على الطفل، مثل ارتفاع الحرارة. هذه الأعراض الطفيفة هي ظاهرة عادية ويجب ألا تخلق لديك الخوف والقلق.