cascia.salameh cascia.salameh 16-06-2014

عند بلوغ طفلك سنته الأولى، لا بدّ من إعطائه الجرعة الثانية من لقاح المكورات الرئوية (الذي تحدثنا عنه في الجزء الثالث: لقاح الطفل بعمر الأربعة أشهر ). فضلاً الجرعة الأولى من لقاح الحصبة والنكاف والحميراء (MMR) الذي يعمل بشكل مركّز على تحصين جسم الطفل من ثلاثة أمراض خطيرة دفعةً واحدةً. يتم إعطاء لقاح الـMMR بواسطة حقنة تحت الجلد وبغرض حماية الطفل من الحصبة (Measles) التي هي عبارة عن التهاب حاد في المسالك التنفسية الهوائية، والنكاف (Mumps) الذي يعتبر مرضاً فيروسياً تلوثياً معدياً في الغدد اللعابية، والحميراء أو الحصبة الألمانية (Rubella) التي هي عبارة عن عدوى جرثومية من أبرز أعراضها الطفح الجلدي.

ias

لقاح الطفل بعمر التسعة أشهر

قد ينتج عن لقاح الـMMR تأثيرات جانبية، ولكنها غير ذي أهمية مقارنةً مع ما يمكن أن يصيب الطفل جراء التقاطه أياً من الأمراض الثلاثة. وقد تتراوح هذه التأثيرات بين احمرار موضع الحقن والحساسية وتورم الغدد اللمفوية وانتفاخ الغدد اللعابية وقابلية مؤقتة للنزف والتهاب في الأذنين (في بعض الحالات النادرة).

الأمومة والطفل الأم والطفل أمراض الطفولة التطعيم الطفل في عمر السنة صحة الطفل

مقالات ذات صلة

تابعينا على