ما هي اضرار الرضاعة بعد السنتين على الام والطفل؟

اضرار الرضاعة بعد السنتين على الام والطفل

المواضيع

  • اضرار الرضاعة بعد السنتين على الام
  • اضرار الرضاعة بعد السنتين على الطفل

  • نصائح لفطام الأطفال

تعرفي مع عائلتي على اهم اضرار الرضاعة بعد السنتين على الام والطفل واكتشفي مدة الرضاعة الطبيعية المناسبة مع اهم النصائح لفطام الطفل.

تعتبر الرضاعة الطبيعية من أكثر الأمور التي ينصح بها جميع الأطباء حول العالم، فلا تزال الدراسات حتى اليوم تؤكد أن الرضاعة الطبيعية مفيدة جداً لصحة الطفل وتمنع إصابته بالكثير من المشاكل وتقوي مناعته. ولكن يجب على الأم الإنتباه الى مدة الرضاعة الطبيعية المناسبة لطفلها لتتجنب اضرار استمرار الرضاعة الطبيعية لأكثر من سنتين. فما هي هذه الأضرار على الأم والطفل؟

اضرار الرضاعة بعد السنتين على الام

على الرغم من الفوائد الكثيرة التي تحملها الرضاعة الطبيعية للأم، إلا ان استمرارها لوقت طويل وأكثر من عامين يحمل أضرار عدة ومنها:

  • التأثير على الدورة الشهرية: يمكن أن تؤثر المستويات العالية من البرولاكتين على الدورة الشهرية للأم، فقد تستغرق عودة الدورة الشهرية للأم المرضعة أسابيع، أشهر أو حتى أعوام الى ان تعود وقد تعاني الأم أيضاً من عدم إنتظام الدورة الشهرية كما انها تؤثر أيضاً على الخصوبة وتؤخر حدوث الحمل.
  • عدم الحصول على الراحة والحرية: العناية بالطفل والرضاعة الطبيعية في نفس الوقت يستنزف الكثير من طاقة الأم ويجعلها تبذل الكثير من المجهود ويفقدها حريتها وراحتها، فهناك الكثير من الأمهات اللواتي تركن وظائفهن ليتفرغن لرعاية الطفل وإرضاعه. كما وأن الرضاعة الطبيعية لأكثر من سنتين يفقد الأم حياتها الإجتماعية ويمنعها من الإهتمام بنفسها وهذا لأن الرضاعة وتربية الطفل يحتاج الى الكثير من الإلتزام.
  • عدم الراحة الجسدية: أثناء الرضاعة الطبيعية، من الطبيعي ان تشعر الأم ببعض الأوجاع في حلمتيها وثدييها، وبعد ان يتعدى الطفل عمر السنتين، قد يعض الثدي عن طريق الخطأ مما يسبب اللدغات والآلام.
  • رأي الآخرين: في حين أن هناك أمهات لا تهتم للرأى العام أو لرأي الآخرين، إلا ان هناك فئة يؤثر بها رأي الآخرين خاصةً الأهل والأصدقاء، فعندما يرى المجتمع أن الطفل قادر على المشي والتحدث وإطعام نفسه، فالرضاعة الطبيعية لا حاجة لها وتعتبر غير مناسبة في هذا العمر، ولهذا السبب قد تشعر الأم بالإنزعاج والإحراج ويُصعب عليهم التعامل مع هذا الموقف.

اضرار الرضاعة بعد السنتين على الطفل

لا تقتصر اضرار الرضاعة الطبيعية على الأم فقط، بل لها أضرار على الطفل أيضاً ومن اهمها:

  • تجعل قدرات ومهارات الطفل الإبداعية محدودة وضعيفة وهذا بسبب تعلقه بأمه كثيراً.
  • تضعف شخصية الأطفال وتجعلهم يملكون شخصية خجولة وغير إجتماعية.
  • تمنع الطفل من الحصول على الإستقلال ومن تكوين شخصية مستقلة واجتماعية منفتحة على العالم الخارجي.
  • تصيبه بالكثير من مشاكل الأسنان بسبب نمو البكتيريا ومنها تسوس الأسنان اللبنية.

نصائح لفطام الأطفال

في ما يلي بعض النصائح التي تساعدك في فطام طفلك:

  • احرصي على إطعام طفلك الأطعمة المناسبة للفطام والتي تساعده على التخلي عن الرضاعة.

  • قللي من عدد الرضعات بعد عمر السنتين الى مرتين فقط يومياً لمدة اسبوع واحرصي على ان ترضعيه في الليل ليستغني عن المرات الاخرى.
  • إسألي الطبيب عن موعد فطام الطفل المناسب ليحدد ان كان عمره مناسب للفطام.
  • اشعري طفلك بالحب والحنان حين تتخذي قرار فطمه وأشعريه دائماً انك الى جانبه.
  • إجلبي له الألعاب المناسبة لعمره لتشتتيه عن الرضاعة وليتعرف على العالم الخارجي ولتتمكني من تنمية قدراته الإبداعية.

بعد ان تعرفت على اضرار الرضاعة الطبيعية للأم والطفل بعد عمر السنتين، إليك كيفية تربية الطفل في عمر السنتين.



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!