mayachtaioui mayachtaioui 26-09-2014

قد يكون وزن الرضيع قابلا للنقصان في الأيام الأولى التي تلي ولادته، أي بمعدل 7 أو 10% من وزنه، ويعود هذا النقصان الى خسارته لبعض السوائل التي تخزّنت في جسمه من المرحلة الجنينية. لا داعي للخوف لأن الأمر طبيعي فبعد هذه الخسارة سيكسب طفلك في شهره الأول كيلوغراماً واحداً ويزداد طوله حوالي الـ 4 سنتمرات، وبعمر الشهرين يتراوح وزن الطفل بين 4.5 والـ 6 كيلوغرامات، كما يتضاعف وزنه ثلاثة مرات في عامه الأول.

ias

إقرأي المزيد عن مراحل نمو الطفل من الشهر الأول وحتى الشهر السادس

ويعتبر وزن الطفل وطوله من المؤشرات الأساسية إلى سلامة صحته، فالطفل الذي يعاني من مشاكل صحيّة يختلف نموّه عن الطفل السليم، لذا فإن تسجيل وزن وطول الطفل مسألة ضرورية لمراقبة نموّه.

وقد عُرف قديماً أنّ الأطفال الأسمن هم أكثر صحةً ممن يكون وزنهم معتدلاً، وهذا أمر غير صحيح لأن زيادة الوزن تنبئ بوجود مشكلة صحية كالسكري خصوصاً إذا ما كانت الأم تعاني من هذا المرض.

تعلّمي كيف تعتنينَ بطفلكِ خلال الأشهر الثلاثة الأولى؟

كما أنّ هناك عوامل عديدة من شأنها التأثير سلباً على وزن طفلك وأهمها عامل الوراثة، صحة الأم وتغذيتها خلال فترة الحمل، الحمل بتوأم الذي غالباً ما ينبئ بولادة أطفال صغيري الحجم، إضافة الى أنّ لجنس الجنين تأثير على حجمه ووزنه فالطفل الذكر يكون أكبر حجماً من الطفل الأنثى.

وإن أردتِ زيادة وزن طفلك ننصحك بالاعتماد على الرضاعة الطبيعية كغذاء أساسي له، فالرضاعة تعتبر من أهم الأغذية الطبيعية لما تختزنه من فوائد صحية.

الأمومة والطفل الأم والرضيع الطفل في الشهر الثاني صحة الرضيع

مقالات ذات صلة

تابعينا على