إليك اهم نصائح لحدوث الحمل بسرعة!

نصائح لحدوث الحمل بسرعة

المواضيع

  • نصائح لحدوث الحمل بسرعة

ان كنت تريدين معرفة اهم نصائح لحدوث الحمل بسرعة فتابعي هذا المقال مع عائلتي الذي سيقدم لك اهم الطرق والنصائح التي ستساعدك على زيادة فرص الحمل.

الآن وقد اصبحت جاهزة ومستعدة للحمل، لا شك انك تبحثين عن الطرق التي ستساعدك في هذا الموضوع، ومن هنا قررت عائلتي ان تقدم لك نصائح مفيدة قد تزيد فرص الحمل لديك ان اتبعتيها.

مراقبة الدورة الشهرية

أشارت الكثير من الدراسات والأطباء ان كل امرأة ترغب في الإنجاب، عليها مراقبة دورتها الشهرية لكي ترى ان كانت الدورة منتظمة ام لا. فمن خلال هذه المعلومات، تستطيعين التنبؤ بموعد الإباضة بشكل أفضل، ومن الجدير بالذكر ان بويضة المرأة تبقى خصبة لمدة 12 الى 24 ساعة فقط من إطلاقها ومن الممكن للحيوانات المنوية ان تبقى على قيد الحياة في جسم المرأة لمدة 5 أيام.

مراقبة الإباضة

ان النساء اللواتي لديهن دورة شهرية منتظمة، يكون موعد الإباضة قبل بأسبوعين تقريباً من موعد الدورة، ولكن في حال كانت الدورة الشهرية غير منتظمة، يكون التنبؤ بموعد الإباضة صعب جداً ولكن قد تحدث قبل بـ 12 الى 16 يوماً من موعد الدورة. وفي هذا السياق، يمكنك أيضاً لمراقبة أيام التبويض ان تراقبي مخاط عنق الرحم وهذا من خلال رؤية شكل وكمية هذا المخاط، فقبل موعد الإباضة، تكونين أكثر خصوبة وتكون الافرازات رقيقة ولزجة مما يساعد الحيوانات المنوية في الوصول الى البويضة.

ممارسة الجماع في أيام" نافذة الخصوبة"

وفقاً للمنظمة الأميركية للطب التناسلي، تمتد "نافذة الخصوبة" وهي أفضل الأيام لحدوث حمل قبل بخمسة أيام من الإباضة وفي يوم الإباضة، ولحدوث الحمل، يجب ممارسة العلاقة الحميمة في هذه الأيام. وأثبتت هذه المنظمة ان هناك العديد من المفاهيم والشائعات الخاطئة القديمة حول الحمل، فمثلاً لا يوجد أي دليل ان هناك وضعية للجماع تساعد على الحمل وأن الاستلقاء على الظهر لا يزيد من احتمال حدوث الحمل أيضاً.

الحصول على جسم رشيق وصحي

يقلل الوزن الزائد والنحافة المفرطة فرص حدوث الحمل، فقال الكثير من العلماء الأميركيين ان المرأة التي تعاني من الوزن الزائد تستغرق ضعف الوقت اللازم للحمل مقارنةً بالإمرأة التي مؤشر كتلة الجسم لديها طبيعي، وأن المرأة التي تعاني من نقص الوزن قد تستغرق أربعة اضعاف هذا الوقت. فوجود الكثير من الدهون في الجسم، ينتج هرمون الاستروجين بشكل زائد مما يتداخل في الإباضة، واذا خسرتي القليل من الوزن قبل موعد الإباضة، قد تساعدين في زيادة فرص الحمل.

تناول فيتامينات ما قبل الولادة

يوصي الأطباء النساء اللواتي يردن الحمل بتناول فيتامينات ما قبل الولادة التي يتم تناولها قبل وأثناء قترة الحمل، كما ويمكنك أخذ الفيتامينات التي تحتوي على ما لا يقل عن 400 ميكروغرام من حمض الفوليك والفيتامين ب الذي يقي الجنين من التشوهات الخلقية في العمود الفقري والدماغ.

تناول الأطعمة الصحية

على المرأة الحرص على تناول الأطعمة التي تعزز الخصوبة أي تناول الأطعمة الصحية الغنية بالكالسيوم، البروتين والحديد مثل الخضروات، الفواكه، الحبوب الكاملة ومنتجات الألبان. فإلى جانب تناول المكملات التي تحتوي على حمض الفوليك، يمكنك الحصول على فيتامين ب من خلال الخضروات الورقية الداكنة والبروكلي والفواكه الحمضية، كما يجب عليك تجنب تناول الأسماك عالية الزئبق.

الحمل في عمر صغير

مع تقدمك في السن، تقل خصوبتك وتنخفض كمية البويضات وتقل جودتها كما وتزيد فرص حدوث المشاكل الصحية مثل الأورام الليفية والرحمية، انسداد قناة الفالوب، وانقباض بطانة الرحم التي تساهم في فقدان الخصوبة. وقال الباحثون أن ابتداء من عمر الثلاثين، تنخفض معدلات الخصوبة تدريجياً وتنخفض بشدة بعد عمر الـ 37 و الأربعين وقد يستغرق الحمل وقت أطول ليحدث.

هذه هي اذاً اهم النصائح والطرق التي قد تزيد من فرص حدوث الحمل، فهل تعرفين كم مرة يجب ممارسة الجماع لحدوث الحمل؟



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟