8 مخاوف تراود الأم حيال الأطفال!

مخاوف الام حيال الاطفال

تعتبر مرحلة الأمومة من أجمل المراحل التي قد تعيشها أي إمرأة وأصعبها في نفس الوقت! فقد تخالج الأمّ العديد من المخاوف التي لا يمكن أن تفهمها إلّا من إختبرت تجربة الأمومة المميزة والفريدة من نوعها. إكتشفيها في هذا المقال من "عائلتي":

شجار الأهل أمام الأطفال، كيف يكون؟

- الخوف من توقّف الطفل عن التنفّس أثناء النوم: من أكبر المخاوف التي تشغل بال الأمّ كلّ ليلة هي توقّف طفلها عن التنفّس أثناء النوم. لذلك تبقى متيقّظة وتتسلّل إلى غرفة نومه عدّة مرّات خلال الليل، للتأكّد من أنّه يتنفّس بطريقة طبيعية!

- الخوف من المسؤولية: تشكّك الأمّ الجديدة بقدراتها في تحمّل المسؤوليات التي تنتظرها، وقد يسبّب لها ذلك نوعاً من القلق والإكتئاب.

- الخوف من بكاء الطفل: تشعر الأمّ الجديدة بأنّها غير قادرة على فهم حاجات طفلها والأسباب وراء بكائه، ممّا قد يسبب لها بعض الخوف والقلق.

- الخوف من إسقاط الطفل أثناء حمله: هذا الكابوس يراود الأمّهات الجدد طوال الوقت.

- الخوف من أن يضيع الطفل في الأماكن العامة: هذا الخوف يرافق الأمّ أينما ذهبت مع طفلها. فتبقى متمسّكة بطفلها ولا تحجب نظرها عنه كي لا يغدرها ويضيع على غفلة.

- الخوف من إختناق الطفل: تخاف الأمّ من أن يتعرّض طفلها للإختناق أثناء تناول الطعام.

- الخوف من الموت: هذه الفكرة قد تخطر على بال أي أمّ! فهي تخاف من أن تتعرّض لحادث مروع يؤدي إلى وفاتها ويصبح طفلها يتيماً.

- الخوف من أن يحبّ الطفل أحد الأقرباء أكثر منها: تخاف الأمّ من أن يتعلّق طفلها بأحد الأقرباء أكثر منها!

16 عاملاً يدخل حياة الأمّ الجديدة!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟