ما الذي يجب أن تأكله الحامل خلال حملها؟

ما الذي يجب أن تأكله الحامل خلال حملها؟

هل تتساءلين عن نوعية الغذاء المناسب والمفيد لك ولجنينك خلال مراحل حملك؟ "عائلتي" تقدم إليك في هذا الموضوع الشامل الأطعمة التي يجب عليك تناولها منذ بداية حملك وحتى نهايته، وتساعدك في إختيار ما يحتاجه جسمك من غذاء وفيتامينات تساعد في نمو طفلك، وتبقيك في رشاقة طيلة فترة التسعة أشهر.

لست مضطرة خلال فترة الحمل إلى زيادة كمية الطعام الذي تتناولينه، أو أن تأكلي عن إثنين. في الواقع، لا تتغير حاجتك إلى الطاقة خلال الأشهر الأولى من الحمل، إلا أنها تزداد قليلاً في الأشهر الثلاثة الأخيرة. لكن من الضروري أن تتبعي نظاماً غذائياً صحياً ومتوازناً.

قد تنفر الكثير من النساء في فترة الحمل من بعض أنواع الطعام، لكن يمكن استبدال تلك الأطعمة بأخرى تحتوي على قيمة غذائية مماثلة. لأن التغذية الصحيحة خلال فترة الحمل تؤثر على الجنين، لذلك يجب التأكد من حصوله على كل العناصر الغذائية الهامة، وبالكميات المطلوبة.

ما الذي يجب أن تأكله الحامل خلال حملها؟

نصائح لغذاء سليم ومتوازن خلال الحمل: - إبتعدي عن جميع أنواع الأطعمة النيئة.

- إبدأي في تناول مكملات من الفيتامينات والمعادن، منذ بداية حملك. طبعاً تحت إستشارة الطبيب.

- لا تقومي بأنظمة ريجيم أثناء فترة حملك، لأن جسمك في تبدل مستمر ومن الممكن أن تؤذي الجنين. فالعديد من أنظمة الرجيم المخصصة لإنقاص الوزن، قد تؤدي إلى خفض معدلات الحديد والحامض الفولي وغيرها من المعادن والفيتامينات الأخرى المهمة والضرورية خلال الحمل

- عليك بكسب الوزن تدريجياً، من دون زيادة كبيرة كل شهر وخصوصاً في بداية الحمل. حيث تكون معدلات الزيادة في الثلاثة أشهر الأولى بطيئة، ثم تزيد في الأشهر الأخيرة والتي قد تصل إلى نصف كيلوغرام أسبوعياً، حيث يكبر حجم الجنين.

- تناولي وجبات صغيرة كل أربع ساعات أي بمعدل خمس أو ست وجبات صغيرة في اليوم. حتى لو لم تشعري بالجوع لابد من أن تتناولي الطعام، لأن الجنين يحتاج إلى المواد الغذائية بإنتظام.

- تناولي القليل من الحلويات، ولكن ليس دائماً. لأن جسمك يحتاج لكل أنواع الغذاء. كأن تلجأي إلى العنصر الطبيعي مثل زبادي الفاكهة أو العصائر...

للمزيد: 9 أطعمة غنيّة بحمض الفوليك لحملكِ

كيف تعتمد الحامل الغذاء الصحي والمتوازن؟

من الممكن أن تكون المرأة تأكل جيداً، لكنها لا تتناول (غذاءً صحياً متكاملاً) كل ما يجب أن تتناوليه خلال الحمل. فخلال حملك تحتاجين إلى المزيد من البروتينات وبعض الفيتامينات مثل الحامض الفولي والحديد. فإذا كان نظامك الغذائي غير متوازن فلن يكون صحياً لك. لذا عليك أن تناول المواد الغذائية المغذية والإبتعاد عن الأطعمة غير المفيدة. فالغذاء المتوازن لا يعني الإفراط فى تناول الطعام. تنوع الطعام الكامل ضروري جدًّا لزيادة السعرات الحرارية التي تأتي عبر السكريات، كما أن الطعام الكامل والمتنوع يمنح الجسم الفيتامينات والبروتينات والأملاح المعدنية الضرورية للتغذية، والزيادة في منتجات الحليب واللحوم والحبوب الكاملة والخضار الطازجة تساعد الحامل في الحصول على متطلبات الحمل من الغذاء.

إكتساب الوزن خلال الحمل

ما الذي يجب أن تأكله الحامل خلال حملها؟

تخاف المرأة الحامل أولاً من الوزن الزائد، إنما من المهم أن يرشدها الطبيب بهذا المجال، ففترة الحمل ليست الوقت المناسب للقيام بحمية غذائية أو ممارسة الرياضة لتنمية العضلات. إجمالاً ينبغى ألا تزيد المرأة الحامل في وزنها عن 10 كيلوغرامات و16 كيلوغرام كحد أقصى، هذا طبعاً إذا كانت بادئة لحملها بالوزن المناسب. فإذا كانت العكس وتعانى من النحافة أوالسمنة فستختلف كمية الكيلوغرامات التي ينبغي أن تزيدها. كما يختلف الأمر مع المرأة الحامل في توأمين. إذاً، يجـب ألا تتعدى زيادة الوزن خلال الحـمل 16 كيلوغرام كحد أقصى، والمـرأة التي يزداد وزنها أكثـر ستتـعذب خـلال الولادة. كما أنّ هناك ممنوعات وعادات سيئة يجب أن تقلع عنها الحامل أثناء حملها. إكتشفيها على هذا الرابط:

للمزيد: كل ما يجب أن تتناوليه خلال الحمل

ما هي مخاطر الوزن الزائد للحامل؟

من الممكن أن تؤدي زيادة الوزن الكثيرة خلال الحمل إلى مضاعفات عدّة أهمها:

ولادة صعبة.

- ألم في الظهر والركب.

- إرتفاع نسبة السكري في الدم.

- الإصابة بالبواسير أو بالدوالي.

- الولادة المبكرة.

يصبح من الصعب إسترجاع الوزن الطبيعي بعد الولادة.

إقرأي أيضاً: هل من الطبيعي أن تبدو الحامل أضخم مما يجب؟

غذاء الحامل في النصف الأول من الحمل

في المرحلة الأولى من الحمل يجب على المرأة الحامل عدم الإفراط في تناول الأطعمة ومراعاة وجود كمية كافية من البروتينات، إضافة إلى الدهنيات القليلة، وحمض الفوليك كالخضار الورقية، والحمص، وعصير البرتقال، والمفروض خلال هذا الفترة، ألا يزيد وزن الحامل. في الأشهر الأولى تشعر الحامل عادةً بالغثيان الشديد، لذلك يجب أن تحصل على قطعة صغيرة من الخبز أو حبة من الكعك في الصباح عند النهوض من السرير مباشرة.

ما الذي يجب أن تأكله الحامل خلال حملها؟

غذاء الحامل في النصف الثاني من الحمل

تكون المرحلة الثانية للحمل من الشهر الرابع وحتى السادس. تحتاج المرأة الحامل إلى كمية أكثر من الغذاء و خصوصاً البروتين الذي يعتبر مادة أساسية لتشكيل الأعضاء والأنسجة عند الجنين. وحتى تحصل المرأة الحامل على ما تحتاجه من البروتين عليها الإكثار من تناول اللحم والسمك و البيض إضافة إلى الحليب و مشتقاته. معدل زيادة الوزن خلال هذه المرحلة هو نصف كيلوغرام في الأسبوع.

للمزيد: 7 أطعمة غنيّة بالبروتين لحملكِ

غذاء الحامل في النصف الثالث من الحمل

تكون المرحلة الثالثة من الحمل من الشهر السابع وحتى التاسع أي الولادة. خلالها تظهر بعض العوامل المزعجة على الحامل كالنفخة، والحرقة، واحتباس المياه في الجسم والإمساك. لذلك ننصحك بتجنب تناول الحبوب كالعدس، والفول، والحمص، والبرغل. والإكثار من الحليب ومشتقاته. وأيضاً تناول الخضار والفواكه الغنية بالمواد الغذائية الضرورية بكثرة. كذلك التخفيف من استهلاك الملح، والإكثار من شرب السوائل على أنواعها. الزيادة المتوقعة للوزن خلال هذه المرحلة هي حوالي سته كيلوغرامات كحد أقصى.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟