طونيا حجيلي طونيا حجيلي 01-12-2015

في كل مرّة يبدأ الطفل بالصراخ أو حتى يبدأ وجهه بالاحمرار ، تنتاب الامهات حالة خوف من حدوث الحمى أو الحرارة . أطفالك الصغار هم عرضةً للاصابة بالحرارة خصوصاً مع تغيّر الفصول من الصيف الى الشتاء أو بسبب تعرّضهم لنزلات البرد والزكام. فمن الضروري معالجة هذه الحالة المرضية بأسرع وقت ممكن لأنها قد تؤذي صحة طفلك وتضر مناعته. 

ias

إن علاج السخونة عند الاطفال أو الحرارة المرتفعة، قد يبدأ بأسهل الوسائل والطرق المتوفّرة لديك في البيت مع ضرورة استشارة الطبيب في حال لاحظت أن الحرارة ما زالت مرتفعة.

بدايةً ، إتّبعي نظاماً غذائياً غنياً بالسوائل والاطباق الساخنة مثل شوربة الخضار والدجاج ليحصل جسمه على التغذية اللازمة لمقاومة الحرارة والمرض.  قدّمي له الشاي، اليانسون أو النعناع الاخضر لتقي طفلك من جفاف الجسم.

ثانياً، احرصي على أن يبقى طفلك نائماً في سريره وابتعدي عن إستخدام الاغطية الثقيلة المصنوعة من الصوف لانها قد تزيد من حرارة جسمه. فالقميص القطني كافٍ أن يريحه بدلاً من الملابس السميكة التي ستجعله يختنق ويتعرّق أكثر.

ثالثاً، ضعي على رأس طفلك وكل جسمه، كما جرت العادة في القديم كمّادات ولزقات من الماء الفاتر المائل الى البارد . هذه الكمّادات قد تريحه من الحرارة التي تسبّب له أوجاعاً وآلاماً في الرأس وفي كل أنحاء الجسم. بإمكانك أيضاً، أن تعطيه جرعة بسيطة من مخفضات الحرارة التي تعطى للاطفال افتخفف من الحرارة  والحمى.

الأمومة والطفل الأم والطفل الطفولة الأولى صحة الطفل

مقالات ذات صلة

تابعينا على