أطعمة لم تتوقعي أنها تسبب الإختناق لطفلكِ تحت عمر السنة!

أطعمة تسبب الإختناق للطفل تحت عمر السنة

ما أن يبدأ طفلكِ بتجربة الأطعمة الصلبة، حتى تتحمسين لإعطائه مختلف النكهات، كي يقدم على تجربتها والإستمتاع بها... ولكن، هل تعلمين أنّ بعض الأطعمة الشائعة الإستعمال في هذا السياق قد تحمل خطراً كبيراً على سلامة رضيعكِ وتعرّضه للإختناق؟

إليكِ في هذا السياق بعض الأمثال لأطعمة لم تتوقعي يوماً أنّها قد تكون مصدر تهديد:

- زبدة الفستق: تركيبتها الطريّة وحب طفلكِ لطعمها اللافت قد يغريكِ لإعطائه إياها في عمر باكر، ولكن ما لا تعلمينه هو أنّ قوامها الملتصق قد يتسبّب لطفلكِ بالإختناق في حال قام بإبتلاع مقدار ملعقة كاملة منها، حتى إن كانت صغيرة. لذلك، إحرصي على إعطائه إياها بكميات قليلة جداً، أو من خلال تذويبها داخل بعض المشروبات. إنتبهي أولاً ألّا يكون طفلكِ يعاني من حساسية طعام إزاء الفستق.

- التفاح: وكم من مرة رأينا طفلاً دون سنّ الاولى وهو يلهو بتفاحة كاملة! هذا التصرف الشائع خطير للغاية، خصوصاً أنّ قشور التفاح حادّة نسبياً ومسببّة للإختناق، كما أنّ لب التفاحة بذاته لا يقل خطورة. لذلك، لا تعطي طفلكِ إلاّ التفاح المقشّر والمهروس، أو المسلوق قبل عمر السنة.

- الجزر: الخطأ نفسه الذي يرتكبه الأهل مع التفاح يتكرّر بكثرة مع الجزر الذي يحمل خطراً كبيراً في الإختناق على طفلكِ، خصوصاً بعد تقدّمه في مراحل التسنين؛ ومن المحتمل أن يقوم بإنتزاع قطعة كبيرة بأسنانه الأمامية، والتي قد تعلق في حلقه. لذلك، قومي أيضاً بسلق الجزر وهرسه جيداً قبل تقديمه لطفلكِ.

- المارشميلو: ألوانه الطفولية وقوامه الطري الذي يذوب في الفم قد يخدعانكِ للظنّ بأنّ المارشميلو آمن للأطفال دون السنة، ولكنّه فعلياََ من أكثر الأطعمة خطورةً في مجال الإختناق.

إقرئي المزيد: خطواتٌ بسيطةٌ لحماية صغيركِ من الاختناق بالطّعام



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟