هل حمض الفوليك يزيد الوزن ويسبب السمنة؟

هل حمض الفوليك يزيد الوزن ويسبب السمنة

سواء أكنت حاملاً أو كلا، فلا شك أنك سمعت عن حمض الفوليك وفوائده الكثيرة خصوصاً للمرأة الحامل. ولكن السؤال الذي تطرحه النساء الاكثر هو هل حمض الفوليك يزيد الوزن ويسبب السمنة؟ خصوصاً بع ان تضاربت الآراء والأقوال في هذا الخصوص. فما هي الاجابة الصحيحة تابعينا في هذا المقال لاكتشاف في ما إذا كان حمض الفوليك أحد أسباب السمنة.

ولكن قبل الاجابة عن هذا السؤال ألا وهو هل حمض الفوليك يزيد الوزن؟ علينا أولاً استعراض أهم فوائد حمض الفوليك:

  • فوائد جمالية: من أهم فوائد حمض الفوليك الجمالية أنه يقوي الشعر ويمنعه بالتالي من التساقط، كما أنه يحدّ من ظهور علامات الشيخوخة والتقدم في السن
  • فوائد نفسية: كذلك، لحمض الفوليك بعض الفوائد النفسية إذ إنه يقي من الاصابة بمرض الاكتئاب ويخفف نسبة التوتر ويعالج مشاكل الارق.
  • فوائد صحية: ولعل من أهم فوائد حمض الفوليك للجسم هي الفوائد الصحية، إذ إنه يعالج أمراض القلب والسكتات الدماغية، كما أنه يقي من الاصابة ببعض أمراض السرطان وأهمها سرطان الرحم وسرطان الثدي وسرطان البنكرياس.

وماذا عن الوزن؟

صحيح أن لحمص الفوليك الكثير من المنافع والفوائد لا سيما بالنسبة إلى الحامل التي ينصحها الاطباء بتناوله أثناء حملها، ولكن هل حمض الفوليك يزيد الوزن ويسبب السمنة فعلاً؟

في الحقيقة، تنقسم الآراء في هذا المجال، إذ يرى بعض الأطباء أن حمض الفوليك يسبب بفتح الشهية ما يؤدي بالتالي إلى زيادة في الوزن نتيجة تخزين الدهون في الجسم خصوصاً إذا افرط الانسان بتناول حمض الفوليك وبما يزيد عن حاجته، في حين وجدت دراسات أخرى أن حمض الفوليك لا يزيد الوزن وليس سبباً للسمنة.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!