Tania Tania 11-02-2016

من المؤكد أنك تعلمين أن حليب الأم هو أفضل حليب يمكن أن يحصل عليه الطفل الرضيع خلال السنة الأولى من عمره بسبب احتوائه على كل العناصر الغذائية التي يحتاج إليها. لكن هل شعرت يومًا بالفضول لمعرفة ما هي بالتحديد المكونات الذي يحتوي عليه هذا النوع من الحليب ؟

ias

تتعدّد كثيرًا العناصر التي يحتوي عليها حليب الأم والتي تحمي الطفل الرضيع من الإصابة بأي عدوى أو مرض.

بدايةً، يحتوي حليب الأم على نسبة كافية من البروبيوتيك والبريبايوتكس التي يحتاج إليها الرضيع من أجل دخول البكتيريا المفيدة إلى الأمعاء.

هذا وتشير العديد من الدراسات إلى أن  هذا الحليب يحتوي على أكثر من 700 نوع من البكتيريا المفيدة التي تساعد الرضيع على هضم الحليب ويعزّز جهازه المناعي. لكن تبين أن  الحليب لدى النساء اللواتي خضعن للولادة القيصرية يحتوي على تنوع أقل من البكتيريا.

أما من بين المضادات الحيوية في هذا الحليب فهو الذي يعرف بالـSIgA الذي يحمي الرضيع من الجراثيم التي يكون معرّضاً لها عند خروجه إلى مكان عام.

أيضًا، يحتوي الحليب على 88% من الدهون التي يحتاج إليها من أجل نمو الطفل البصري والعقلي. كما تعتبر الدهون مهمة من أجل تطور دماغه ونظامه العصبي.

أما بالنسبة إلى كمية الفيتامينات الموجودة في الحليب، فهذا الأمر كلّه متعلق بأنواع الأطعمة التي تتناولينها خلال هذه الفترة. لذلك، تأكدي من حصولك على الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الفيتامين A وd وE وk.

كما لدى حليب الأم نسبة من الكاربوهيدرايت التي تساعد على التخلّص من البكتيريا غير المفيدة، الأمر الذي يساعد على امتصاص الكالسيوم والفوسفور والمغنيزيوم بشكلٍ أفضل.

الأمومة والطفل الأم والرضيع الرضاعة حليب الاطفال

مقالات ذات صلة

تابعينا على