كيف تعلمين أن السمنة بلغت طفلك؟

كيف تعلمين أن السمنة بلغت طفلك؟

في مقالتنا السابقة كنا قد اظهرنا مخاطر مرض السمنة ومضاعفاته لدى الأطفال، خصوصاً إذا لم نعالج هذه الحالة لدى ظهورها في الصغر، إذ اظهرت الدراسات أن70% من هذه الحالات ستتطور مع الطفل وتواكبه خلال سنين المراهقة وتبقى معه حتى بلوغ سن الرشد، فيصبح بذلك مرض السمنة دائماً ومزمناً ذلك بالطبع إذا لم نعالجه فور ظهوره. فيصبح بذلك من واجباتنا كأمهات أن نراقب صحة اولادنا ونثقف أنفسنا لنستطيع التعرف على هذه الحالة وملاحظة بوادرها المبكرة لنبدأ بمحاربتها ومساعدة اولادنا للتغلب عليها فور ظهورها. لذلك عليك بالخطوات التالية:

1/ اسألي بإنتظام طبيب طفلك المعالج عن طول الطفل ووزنه وما إذا كانت قياساته تتماشى مع المعدلات الطبيعية لعمره وجنسه إذ هذه المعدلات تختلف بين الفتيان والبنات.

2 / راقبي جسد طفلك وأنت تبدّلين ملابسه فأذا ما لاحظت ظهورطيات أو ترهلاتفي الجلد خصوصاً في منطقة الخصر والذراعين فعليك بإستشارة طبيبه والاستيضاح عن وزنه وما إذا كان يتماشى مع عمره، طوله وجنسه.

3 / راجعي رسوم النمو المخصصة للأطفال والتي توضح المعدلات الطبيعية لطول ووزن الطفل حسب عمره وجنسه.

4/ راجعي رسوم مؤشر كتلة الجسم لدى الأطفال: فإذا كان مؤشر كتلة الجسم لطفلك يفوق الـ 85% من المعدل العام لهذا المؤشر فهذا يعني أن الطفل يعاني من زيادة في الوزن.

أما إذا كان هذا المؤشر يتعدى ال-95% من المعدل العام فهذا يعني أن الطفل مصاب بمرض السمنة

* مؤشر كتلة الجسم هو وزن الطفل بالكيلوغرمات / (طول الطفل في الأمتار X طول الطفل في الأمتار) مثلاً إذا كان طول طفلك 1,3 أمتار ووزنه 34 كيلوجرام فيكون مؤشر كتلة الجسم لديه: 34/(x20,11 = (1,3x 1,3

هل تتسبب السمنة بالربو؟ إضغطي هنا لمعرفة الإجابة

إعرفي سيّدتي كيف تتسبب السمنة في الصغر بالعقم في الكبر. إنقري هنا



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!