كيف يكون ألم الطلق؟

كيف الم الطلق

عند دخولك الشهر الأخير من الحمل وقرب موعد ولادة طفلك المنتظر، تشعرين ببعض العلامات والأعراض التي تنذرك بانتهاء فترة الحمل ووصولك إلى الوقت الذي كنت تنتظرينه منذ نحو تسعة أشهر؟ تعرف هذه العلامات بأعراض الطلق، لكن عليك التفرقة بين العلامات الكاذبة والعلامات الحقيقية التي تشعرين بها خلال هذه الفترة.

غالبًا ما تقلق المرأة حيال ألم الطلق الذي يكون شديداً وحاداً خصوصًا إن كان هذا هو حملها الأول.

يتوسّع كثيرًا عنق الرحم خلال الشهر التاسع من الحمل، الأمر الذي يؤدي إلى إفراز الطبقة المخاطية. كما يحدث تمزّق في الأوعية الدموية مسبّباً الإسهال وظهور بعض بقع من الدم التي تحضّرك الى بدء مرحلة الطلق.

بدايةً، تشعرين بألم حاد في ظهرك ويمتد إلى الخواصر وكامل بطنك ورجليك وتزداد حدّته مع قيامك بأي حركة. كما تلاحظين أيضًا ظهور الإنقباضات التي تأتي على فترات منتظمة والتي يمكن تحديدها من خلال وضع يدك على بطنك والشعور إذا كان متصلبًا أم رخواً. تستمر هذه الإنقباضات التي تكون مزعجة نوعًا ما الى حين ولادة طفلك.

أمّا في حال تأخر ظهور أعراض الطلق عندك، قد يطلب منك الطبيب الخضوع للطلق الإصطناعي خصوصًا في حال كان قد مرّ أسبوعين على موعد الولادة.

أخيرًا، ننصحك بالإتجاه إلى أقرب مستشفى فور شعورك بأي من هذه الأعراض خلال نهاية الشهر التاسع إذ يكون موعد ولادة طفلك قد حان أخيرًا!



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

أختبار: كيف أعرف أنّني حامل؟