mirella.eid mirella.eid 16-11-2020
في اليوم الدولي للتسامح طرق تربية الطفل على قبول الآخر بعيدا عن التعصب

يُصادف في 16 نوفمبر من كل عام اليوم الدولي للتسامح؛ وهو يوم يهدف إلى تعزيز احترام، قبول، وتقدير التنوع الثري لثقافات عالمنا وللصفات الإنسانية لدينا.

ias

وفي هذه المناسبة، اخترنا أن نقدّم لك أبرز النصائح التي تساعدك على تربية طفلك على قيمة التسامح وقبول الآخر بغض النظر عن نوع الإختلاف. فما رأيك في الإطلاع عليها بعد أن شاركناك مؤخراً بطرق تربية الأطفال اللطفاء وفقاً لعالم نفس من جامعة هارفرد؟

قدّمي نموذجاً لمعنى التسامح

إسألي نفسك كل يوم: "هل أتصرّف بالطريقة التي أريد بها طفلي أن يتصرّف؟" لا تتوقعي من طفلك أن يكون متسامحاً أو متقبلاً للتنوع المحيط به إذا كنت تتصرّفين أو تتحدثين بتحيّز.

واجهي المعتقدات المتحيزة

عندما تلاحظين طفلك يتحدّث بتعليقات متحيّزة، حاولي معرفة السبب. ثم تحدى آراءه بذكاء ووضحي له سبب عدم صحتها. على سبيل المثال إذا قال طفلك: "تحلّ مشكلة المشردين عندما يجدون وظائف لهم"، يمكنك الرد: "هناك العديد من الأسباب التي تجعل المشردين لا يعملون أو يمتلكون منازل. قد يكونون مرضى أو لا يمكنهم العثور على وظائف. المنازل مكلفة، ولا يستطيع الجميع دفع ثمنها".

شجعيه على الإنفتاح على الآخرين

إذا كنت تريدين تربية طفلك على احترام التنوع، فعليك أن تبدئي في ذلك مبكراً، وذلك من خلال بناء القناعة التي تجعل الطفل يعمل كما تتوقعين منه ويكون بالتالي أكثر عرضة لاحتضان مبادئك.

رحّبي بالتنوع

من سن مبكرة، عرضي طفلك للصور الإيجابية – بما في ذلك الألعاب والموسيقى والأدب ومقاطع الفيديو ونماذج الأدوار العامة والأمثلة من التلفاز أو التقارير الصحفية – التي تمثل مجموعة متنوعة. شجعي طفلك، بغض النظر عن صغر سنه، على التواصل مع أفرادٍ من ثقافات وأجناس وقدرات ومعتقدات مختلفة.

ركّزي في حديثك على "نحن" بدلاً من "أنا"

وأخيراً، شجعي طفلك على البحث عن الأشياء المشتركة بينه وبين الآخرين بدلاً من تلك التي يختلفون بها. عندما يشير طفلك إلى أنه لا يشبه أي شخص آخر، يمكنك أن تقولي له: "هناك العديد من الطرق التي تختلف بها عن الآخرين. ولكن، دعنا الآن نفكّر بالأمور التي تجمعكم ".

والآن، ما رأيك في إلقاء نظرة على القواسم المشتركة التي تجمع آباء وأمهات الأطفال الذين يحققون أهدافهم؟

الأمومة والطفل الأم والطفل الام الكلاسيكية الطفولة الأولى الطفولة الثانية تربية الطفل

مقالات ذات صلة

طفل ينام بين يدي والدته
نوم الرضيع طفلي لا ينام الّا على يدي: ما هي الأسباب؟
نصائح وارشادات لنوم طفلك بشكل أفضل
طرق تساعدك على تربية طفلين في وقت واحد
تربية الطفل طرق تساعدك على تربية طفلين في وقت واحد
طرق تساعدك على تربية طفلين في وقت واحد
علامات تؤكد أن علاقتك بابنك صحية خالية من المشكلات النفسية
الأم والطفل علامات تؤكد أن علاقتك بابنك صحية خالية من المشكلات النفسية
كيف تتأكدين من أن علاقتك بابنك صحية خالية من المشكلات النفسية؟
قائمة بأبرز الأماكن الترفيهية للأطفال في جدة
الأم والطفل قائمة بأبرز الأماكن الترفيهية للأطفال في جدة
أماكن ممتعة تلائم مختلف الأعمار لا تفوتي زيارتها مع عائلتك ...
وزارة التعليم السعودية تكشف تفاصيل تقويم العام الدراسي 1446-1447هـ وعدد أيام العطل
الأم والطفل وزارة التعليم السعودية تكشف تفاصيل تقويم العام الدراسي 1446-1447هـ وعدد أيام العطل
التقويم الدراسي الجديد ينسف شائعات إلغاء الفصول الـ3
عبارات أول رمضان مع طفلي
الأم والرضيع أجمل عبارات أول رمضان مع طفلي
إليك أجمل العبارات بهذه المناسبة!
Warner Bros تفتح أبوابها لأول مرّة في السعودية ضمن فعاليات موسم جدة 2024
الأم والطفل Warner Bros تفتح أبوابها لأول مرّة في السعودية ضمن فعاليات موسم جدة 2024
تعرفي على الموعد المقدر لإفتتاح عالم وارنر براذرز في جدة
تذاكر مجانية للأطفال ضمن برنامج صيف السعودية 2024 بالتعاون مع الخطوط السعودية
الأم والطفل تذاكر مجانية للأطفال ضمن برنامج صيف السعودية 2024 بالتعاون مع الخطوط السعودية
اكتشفي أهم العروض ومواعيد الإستفادة منها في برنامج "صيف السعودية" لعام 2024
ولدك يصوم للمّرة الأولى_ هذه هي أهم النصائح
الأمومة والطفل ولدك يصوم للمّرة الأولى: هذه هي أهم النصائح
كيف ومتى نبدأ في تعويد أطفالنا على الصوم؟
بكاء الطفل بدون سبب
صحة الطفل بكاء الطفل بدون سبب في عمر السنة: كيف تتعاملين معه؟
هذا ما يعنيه بكاء طفلك المستمر!
طفل يتناول الطعام
غذاء الطفل دراسة: استخدام الملعقة يمكن أن يكون سيئًا لنمو طفلك!
والسبب؟
أم تمشي مع ابنها بفرح
شخصية الطفل تجربتي في تقوية شخصية ابني: 7 طرق هامة
عاقبيه بالحب وابتعدي عن الصراخ والقسوة

تابعينا على