فوائد لم تتوقعيها لتقديم الأرز الأسمر لطفلكِ!

فوائد غير متوقعة لتقديم الأرز الأسمر للطفل

يسود الظنّ بأنّ الأرز الأسمر كمختلف الحبوب والبذور الكاملة هو مخصّص فقط للراشدين الذين يسعون إلى التخلّص من الوزن الزائد والخضوع لحمية غذائية، إلاّ أنّ هذا التفكير الشائع ليس صحيحاً! للأرز الأسمر فوائد غذائية كبيرة تستطيع عائلتكِ، وطفلكِ تحديداً أن يستفيدا منها ضمن النظام الغذائي اليومي.

إكتشفي في هذا السياق بعض الفوائد التي لم تتوقّعيها للأرز الأسمر، وبالتحديد عند إعطائه لطفلكِ:

  • يقلل من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة مستقبلياً: يحتوي الأرز الأسمر على نسبة لا يستهان بها من السيلينيوم، وهي مادّة مهمّة جداً لطفلكِ، تساعده مستقبلاً في التقليل من خطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل أمراض القلب، التهاب المفاصل، وحتى بعض أنواع السرطان.
  • يساعده على التركيز في دراسته وينمي جهازه العصبي: كلّ الفضل يعود لمادّة المنغنيز التي تحمل فوائد كبيرة على الجهاز العصبي والقدرة على التركيز خصوصاً لدى الأطفال. فهل تعلمين أن كوباً واحداً من الأرز البني يغطّي حوالى 80% من حاجة طفلكِ اليومية لهذه المادّة؟
  • يحميه من إلتهابات الجيوب: تركيبة الأرز الأسمر الغنية بالمواد المضادّة للأكسدة تجعل منه مصدراً غذائياً ممتازاً لإبعاد خطر الإلتهابات قدر الإمكان، وذلك في مختلف المواضع في الجسم، حتى أنّ بعض الأبحاث التي أجرتها الدراسة الدولية لأمراض الربو والحساسية في الطفولة (ISAAC) أثبتت أثره الإيجابي لدى الأطفال الذين يعانون من الربو.
  • الطعام المثالي منذ الأشهر الأولى: بفضل تركيبته الغنية بالألياف، الفيتامينات والمعادن، يعتبر الأرز الأسمر من الأطعمة المثالية للأطفال الرضع، خصوصاً في المراحل الأوّلية من تناول الأطعمة الصلبة.
  • يزوّده بالمزيد من الطاقة: السيلينيوم الموجود بكمية وافرة في تركيبة الأرز الأسمر يساعد طفلكِ أيضاً على الإستفادة إلى الحدّ الأقصى من الكربوهيدرات والبروتينات التي يستهلكها، وتحويلها إلى طاقة بعيداً من الشعور بالخمول والنعاس. هذه الطاقة تدوم لوقت أفضل بفضل تركيبة الكربوهيدرات البطيئة الإمتصاص في الجسم، ما يساعد على استقرار مستوى السكر في الدم.
  • يقيه من الإصابة بمتلازمة الأيض: هذه المتلازمة هي عبارة عن سلسلة من الإضطرابات التي تتمثّل بزيادة في الوزن خصوصاً في منطقة البطن، السكري، ارتفاع ضغط الدم إضافة إلى أمراض القلب والشرايين. وبحسب أحد الأبحاث ضمن برنامج دراسات فرامنغهام، فقد تمّ إثبات العلاقة ما بين تناول الأرز الأسمر والتخفيف من احتمال الإصابة بهذه المتلازمة على المدى البعيد.
  • يحميه من سمنة الأطفال: تركيبة الأرز الأسمر الغنية بالألياف، إلى جانب تأثيره الإيجابي على مستوى السكر في الدم سيشعر طفلكِ بالشبع لوقت أطول، ويخفّف من احتمال تعرّضه لسمنة الأطفال، طبعاً في حال تمّ إرفاقه بنظام غذائي صحي متوازن.
  • يخفف من إحتمال الإصابة بالسكري: أثبتت الأبحاث في كلية الصحة العامة في جامعة هارفارد أنّ تناول الأرز الأسمر يساعد على التخفيف من احتمال الإصابة بمرض السكري على المدى البعيد، فلا تحرمي طفلكِ من هذه الفائدة الأساسية لصحته في المستقبل.

إستناداً إلى كل هذه المعلومات تنصحكِ "عائلتي" باللجوء إلى الأرز الأسمر، والذي سيزوّد طفلكِ بكلّ هذه الفوائد، فهو سيعشق الأطباق التي تحضرينها له بفضل ما يضيفه هذا الأرز من طعم لذيذ إلى وصفاتكِ اليومية.

أصبحتِ الآن تدركين جيّداً فوائد الأرز الأسمر، فلا تحرمي طفلكِ منها!

إقرئي المزيد: ما هي الدهون المشبّعة، وكيف تحمين طفلكِ منها؟



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟