Tania Tania 27-10-2015

هل يعاني طفلك من المغص؟ هل يبكي بإستمرار ولا تعلمي ما هي الطرق التي يجب أن تعتمدي عليها من أجل علاج هذه المشكلة الصحية؟ تقدّم لك "عائلتي" أبرز الطرق لعلاج المغص عند المواليد.

ias

تختلف طرق علاج المغص  حسب السبب الكامن وراء هذه المشكلة. فإليك أبرز الأسباب وراء مشكلة المغص وطرق علاجها:

  • الغازات: فما يمكن للأم فعله هو وضع طفلها الرضيع على ظهره وتحريك رجليه ومحاولة شدهما نحو صدره. لكن على الأم أن تعلم أن  هذه المشكلة قد تكون عادية ولا تستدعي استشارة الطبيب.

  • مشكلة الإرتجاع: ما يمكن للأم فعله هو وضع وسادة صغيرة تحت رأس الرضيع وهو نائم ليرتفع بنسبة 30%. قد يصف الطبيب بعض الأدوية للرضيع من أجل الحدّ من حموضة المعدة. أما في حال لاحظت الأم بأن طفلها يعاني من الصعوبة في التنفس يتوجب عليها حينها نقله إلى المستشفى في أقرب وقت ممكن.

  • الإمساك: في هذه الحالة، على الأم أن تستشير طبيب الأطفال من أجل إعطاء الطفل العلاج المناسب. كما يمكنها إعطاء الطفل القليل من عصير البرقوق إذ  يحتوي على الألياف التي تساعد على حل هذه المشكلة.

  • الإسهال: قد يدل معاناة الطفل من الإسهال إلى عدم حصوله على الكمية اللازمة من السوائل. في هذه الحالة، يتأكد الطبيب من صحة الطفل وفي حال كان يفقد الوزن. أما إذا كان يبلغ عمر الرضيع الستة أشهر وبدأ بتناول الأطعمة الصلبة، يمكن للأم اختيار بعض الأطعمة التي تحدّ من مشكلة الإسهال والتي تعالجها مثل الموز والأرز.

الأمومة والطفل الأم والرضيع صحة الرضيع

مقالات ذات صلة

تابعينا على