الطفح الجلدي يزعج طفلك؟ علاج طبيعي يريحه منه

علاج الطفح الجلدي لدى الأطفال

لا شك في ان الطفح الجلدي يشعر بالإزعاج. إليك علاج الطفح الجلدي الأطفال لضمان راحة طفلك.

ان الطفح الجلدي أمر شائع لدى الأطفال، وهو كناية عن احمرار الجلد على مؤخرة الطفل. بالإضافة الى العدد الكبير من الأدوية الموجودة في السوق والتي تهدف الى معالجة هذا النوع من الطفح الجلدي، اكتشفت الامهات على مر السنين علاجات منزلية اسهل واوفر وبنفس الفعالية.

اسباب الطفح الجلدي طرق الوقاية منه

تتعد اسباب ظهور الطفح الجلدي لدى الاطفال، وابرزها:

  • تهيج البشرة نتيجة التعرض للبول او البراز لفترة طويلة
  • الإحتكاك الناتج عن صغر حجم الحفاضة
  • عدوى فطرية قد تبدأ في منطقة واحدة وتنتشر على المؤخرة
  • الأطعمة الجديدة التي تغير تركيبة البراز وتؤثر في جلد الطفل
  • حساسية الجلد الموجودة لدى الطفل منذ الولادة

اما بالنسبة الى طرق الوقاية، فتتضمن التالي:

  • تغيير الحفاضات بانتظام
  • غسل مؤخرة الطفل بالماء الدافئ عند تغيير الحفاضة
  • تجنب استخدام الحفاضات الضيقة
  • استخدام الكريم الطبي بانتظام
  • في القديم، كانت الامهات تستخدم مساحيق البودرة للوقاية من الطفح الجلدي، لكن الاطباء باتوا لا ينصحون باستخدامها اذ انها استنشاق الرضيع لها يؤثر في صحة رئتيه.

حيلة بسيطة لمعالجة الطفح الجلدي

في حال اصيب طفلك بطفح جلدي على الرغم من الوقاية، اليك طريقة بسيطة لمعالجته:

من افضل علاجات الطفح الجلدي التي يتم استخدامها هي دقيق الشوفان.

يتم طحن دقيق الشوفان جيدا واذابته بالماء. من شأن هذا المزيج ان يشكل حاجزا واقيا على الجلد، مما يساعد على حبس الرطوبة، ما يساعد بدوره في الحد من الجفاف والحكة الناتجتين عن الطفح الجلدي.

اما في حال عجزت عن معالجته، قد يستدعي الامر تدخل الطبيب.

لحماية طفلك بشكل افضل، احذري هذا المكون الشائع والمضر عند شراء المناديل المبللة لطفلك!



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟