Tania Tania 22-10-2015

يعاني الكثير من الأطفال منذ صغرهم من المشاكل الصحية التي قد تكون عادية أما بعضها الآخر فقد تكون مزمنة وخطيرة. فقد تكثر الأعراض التي تظهر على الطفل الرضيع والتي تدل الى انزعاجه من أمر معين. فعلى سبيل المثال تتعدد كثيرًا الأسباب التي قد تؤدي إلى تعرض الرضيع للرشح أو الزكام. لكن ما هي الطرق التي يمكن للأم أن تعتمد عليها من أجل معالجتها؟ تابعينا في هذا النص لتكتشفي كيف يتم علاج الرشح عند الرضع؟

ias

في حال كان الطفل الرضيع يبلغ ما بين الشهرين والثلاثة أشهر، تنصح الأم باستشارة طبيب الأطفال في أقرب وقت ممكن إذ إن هذه المشكلة الصغيرة قد تتطوّر ليعاني الطفل لاحقًا من الالتهاب الرئوي أو أي مرض آخر.

أما في حال كان يبلغ عمر الثلاثة أشهر وما فوق فيمكن للأم أن تعتمد على العلاجات التالية:

  • دهن الفازلين على أنف الطفل وفرك كمية صغيرة منه على السطح الخارجي مع التركيز على المناطق التي تبدو مؤلمة وحمراء اللون.

  • إعطاء الطفل الحساء الدافئ فقط في حال كان الطفل الرضيع يبلغ من العمر الستة أشهر وما فوق.

  • تأكدي من حصول الطفل على الكثير من الراحة وعدم تعريضه للهواء البارد.

  • استخدام المرطب للحدّ من التهاب الجيوب الأنفية والاحتقان.

كما يمكن للأم زيادة مرات الرضاعة لأن حليب الأم يعتبر غنياً بالمضادات الحيوية.

أما في حال لم تشعر الأم بأن طفلها الرضيع يتحسّن، تنصح باستشارة الطبيب المعالج كي يصف له الأدوية التي يمكن تناولها في هذا العمر.

الأمومة والطفل الأم والرضيع العناية بالرضيع صحة الرضيع

مقالات ذات صلة

تابعينا على