حامل؟ خطوات تعزز الرابط بينك وبين جنينك

خطوات لتعزيز الرابط بين الام والجنين

في حين يقال ان الرجل يشعر بالأبوة عند ولادة طفله، تشعر المرأة بالأمومة مذ تعرف انها حامل، فتبحث عن خطوات لتعزيز الرابط بين الام والجنين.

لأن طفلك هو جزء منك، لست بحاجة الى انتظار الولادة ليبدأ الرابط بينك وبين طفلك. يمكن لفترة الحمل ان تكون الوقت المثالي لتطبيق الخطوات التي تعزز الرابط بينك وبين الجنين، الأمر الذييؤثر في تطور هذه العلاقة بعد الولادة.

خطوات تعزز الرابط بينك وبين جنينك

اليك بعض الخطوات التي يمكنك القيام بها في سبيل تعزيز الرابط بينك وبين جنينك:

  • ابتداءا من عمر الـ 26 اسبوع تقريبا، يبدأ الطفل بالتفاعل مع الاصوات الخارجية. في هذا الاطار، تأكدي من التحدث مع ابنك والغناء له ليتمكن من سماعك والاعتياد على صوتك.
  • لا تترددي بلمس بطنك وتدليكه.
  • استجيبي الى ركلات جنينك. خلال الفصل الاخير من الحمل، اعمدي الى تدليك بطنك عندما تشعرين بركلة الجنين فورا، ليدرك الجنين انك تشعرين به.
  • شغلي الموسيقى لطفلك، اذ انها تساعد على حث مشاعر الاسترخاء في طفلك.
  • خصصي الوقت لنفسك. يمكنك مثلا الذهاب في نزهة او الاستمتاع بحمام دافئ. يمكنك ايضا البدء بكتابة يوميات مخصصة للتحدث مع طفلك، فتشرحين له عن الامور التي تشعرين بها كل يوم.
  • تأكدي من اجراء السونار بانتظام، اذ انه رؤية الطفل تعزز مشاعر الامومة فيك.
  • لا تدعي التوتر والقلق والغضب والمشاعر السلبية الأخرى تسيطر عليك.

وفي حين ان الخطوة الأخيرة لا علاقة لها بالرابط الموجود بينك وبين الجنين، الا اننا لا يسعنا التشديد عليها بما فيه الكفاية، اذ ان الدراسات اشارت الى ان استرخاء الام خلال فترة الحمل يؤثر ايجابا في صحتها وصحة مولودها.

في النهاية، اكثري من تطبيق الخطوات المذكورة من اجل ضمان علاقة اقوى بينك وبين طفلك.

بعد الولادة، تأكدي من تطبيق الرضاعة الطبيعية لضمان علاقة متينة بينك وبين طفلك!



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ حامل بتوأم؟