3 حيل بسيطة للتعامل مع طفلك الذي يرفض تبديل الحفاضة

3 حيل بسيطة للتعامل مع طفلك الذي يرفض تبديل الحفاضة

لعلّ من أكثر المواقف التي يترجم فيها الطفل عناده في سن مبكرة هو حين يرفض تماماً وضع الحفاضة أو نزعها متى أتى موعد تبديلها، وهذا ما يربك الأم ويقلقها خصوصا اذا ترافق رفضه هذا مع الصراخ والبكاء.

فما الحلّ إذاً؟

لا تقلقي ابداً، فقد وجدت لك عائلتي الحل والذي يتمثّل بهذه الحيل الـ 3 البسيطة التي ستسهل مهمة تبديل الحفاضة عليك بشكل كبير ابتداءً من عمر الستة أشهر:

3 حيل بسيطة للتعامل مع طفلك الذي يرفض تبديل الحفاضة
  1. معاملته كالكبار: صحيح انه بالكاد ينطق ببضعة كلمات ويمشي اولى خطواته، الا ان من اهم اسباب رفض الأطفال تبديل الحفاضة هو اعتقاده أنك تحاولين فرض رأيك عليه. لذا، من المهم أن تشعريه أنك تصغين إليه وتكترثين لمشاعره وإرادته. وفي هذا السياق، ننصحك مثلاً باستخدام حفاضة بامبرز كلوت عوضًا عن الحفاضة التقليدية، وذلك لأنها تشبه السروال الداخلي الذي يجعله يشعر وكأنه اصبح مستقلاً كالكبار.

  2. عدم الحد من حريته: كذلك، اذا كنت تبحثين عن حلّ فعال لهذه المشكلة، ننصحك بعدم الحد من حرية طفلك خصوصا اثناء اللعب والحركة. وفي هذا السياق ايضاً، ننصحك باستخدام بامبرز كلوت المصممة بطريقة مرنة تتماشى مع حركة الطفل وتتيح له التحرك بحرية تامة. كما انها تمتص البلل في ٣ قنوات فائقة الامتصاص فتحافظ بالتالي على الجفاف، فلا تضطرين الى ايقاف طفلك باسستمرار عن اللعب لتبديل الحفاضة.

  3. الحوار: أخيراً، ليس صحيح انه لا يمكن التحاور مع الطفل في اشهره الاولى، بل ثبت ان الحوار والتكلم مع الطفل ومحاولة استيعاب ما يريد قوله او فعله هو من افضل طرق للحد من عناده. ويمكن للأم أن تبدأ بالحوار مع الطفل وهو لا يزال جنيناً في بطنها أي قبل أن يولد حتى، بحسب نصائح الخبراء. لذا إشرحي الخطوة لطفلك قبل وأثناء القيام بها.

إذاً، بامبرز كلوت التي يمكنك استخدامها لطفلك ابتداءً من الـ6 اشهر هي الخيار الامثل للطفل الذي يقاوم الحفاضة، خصوصاً أنها توفر عليك الكثير من الجهد في تعاملك مع طفلك.

للمزيد: 3 علامات تشير الى أن طفلك أصبح جاهزاً لاستخدام حفاضة كلوت!



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟