الشيخ وسيم يشرح عن كيفية التعامل مع الطفل العنيد!

الشيخ وسيم يشرح عن كيفية التعامل مع الطفل العنيد!

يواجه الأهل الكثير من الصعوبات في التعامل مع عناد الأطفال. في هذا السياق، يقدّم إليك الشيخ وسيم بعض النصائح والإرشادات التربوية للتخلّص من هذه العادة المزعجة عند الطفل.

للمزيد: هكذا أتعامل مع طفلي العنيد!

فلمعالجة العناد عند الأطفال أنصحك بهذه النقاط وهي مهمة أنقلها إليك من موقع إسلام ويب، إليك هذه النقاط:

أولاً: العناد عند الأطفال أمر طبيعي، وهو ظاهرة شائعة في مثل هذا العمر، وهي تعد لوناً من ألوان الرفض عند الطفل، ربما لا يملك غيره، لذلك يفرغ كل طاقته فيه، وهي تبدأ في الثالثة وتستمر حتى السادسة.

ثانياً: ليس كل العناد مذموماً، بل إن السماح ببعض العناد مردّه إلى التفكير واتخاذ القرار، وهذا ينمّي عند الطفلة القدرة على التفكير.

ثالثاً: هناك بعض الوسائل للتغلّب على مثل هذه الظاهرة، ومنها:

1- تفهم طبيعة الطفلة في مثل هذا العمر، وأنها في مرحلة الطبيعة النفسية المعروفة بالعناد، وهذا الأمر إذا تفهمه الوالدان تستطيع الطفلة أن تجتاز المرحلة بهدوء، وبالعكس فإن كثرة العقاب لا يأتي بنتائج مرضية، بل على العكس قد ينقلب الطفل إلى مريض بالعدائية، والتي تعرف بالعناد العدائي السلبي.

2- الطفلة – ما شاء الله تفكّر – فقد جلبت الكرسي لأخذ ما تريد عندما رأت أن طريقة البكاء والعناد ربما لا تجدي، وهذا يعني أنها تفكر وأنها ذكية، والقاعدة تقول إن الذكاء إذا قوبل بالعقاب ولّد العنف المضاد.

3- كوني على يقين بأن التهديد لا يجدي في الغالب مع الأولاد، كما أن تلبية كل الرغبات لا تفي بالمطلوب، والحل يكون في تلبية المسموح به، وتبرير عدم المسموح به وفق ما يفهمه الطفل.

4- احرصي ما أمكن على عدم وصول الطفلة إلى العناد، بمعنى إذا شعرت في البداية أن الطفلة ستبدأ اجتهدي إما في تلبية رغبتها إذا كانت مشروعة أو في إشغالها بأي أمر آخر.

5- أكثري من التحدّث إليها ما أمكن، وتذكّري أن القصة لها مفعول عظيم في جذب الانتباه، وتعزيز الأخلاق عند الأطفال، فاجتهدي في تخصيص وقت لك وللوالد، ويمكن للقنوات الهادفة أو (السيدي المدبلج) الذي يتحدث عن القصص الإيجابية.

6- جنبيها مشاهدة الأفلام الكرتونية التي تتحدث عن خوارق العادات والقتال والثأر والعنف بصفة عامة، فإن لها تأثيراً سلبياً وخطيراً على الأولاد.

7- الخروج جيد والإكثار منه، سيما في الأماكن التي يكثر فيها الزرع والماء.

8- احذري أيتها الفاضلة وأنت تتعاملين معها كثرة الرفض، فلا ترفضي كل ما تطلبه لمجرد الرفض، بل استجيبي للبعض، وفسّري الرفض عند الرفض.

9- أوصيك أن ينام البيت على القرآن العظيم، وأن تكثري من الدعاء لها في صلاتك، والله نسأل أن يحفظها لك، وأن يبارك لك فيها.

للمزيد: 5 عبارات لا تقوليها لطفلك!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟