هذه هي اسباب كثرة نوم الطفل الرضيع!

اسباب كثرة نوم الطفل الرضيع

هل كثرة نوم الطفل الرضيع أمر طبيعي أم لا؟

كثيرًا ما تلاحظ الأم عدم استيقاظ طفلها من النوم إذ يبقى ممددًّا في سريره لساعاتٍ عدة من دون أن يتحرك! فهل يثير هذا الأمر القلق أم لا؟ تابعينا في هذا المقال من "عائلتي" لتحصلي على أبرز المعلومات حول هذا الموضوع.

تشير العديد من الدراسات إلى أنه ليس من الأمر الغريب أن ينام الطفل لساعاتٍ طويلة خصوصًا خلال السنة الأولى من عمره. لكن في أي حالة يجب عليك أن تتأهبي وتطلبي مساعدة الطبيب؟

عليك أن تنتبهي جيدًّا في حال لم يشعر طفلك بالجوع أو لم يشعر بحاجة إلى تناول الطعام! في هذه الحالة، عليك التأكد من استيقاظه كل ساعتين إلى ثلاث ساعات تقريبًا من أجل التأكد من حصوله على الكمية اللازمة من الحليب. يمكنه العودة إلى النوم بعد ذلك.

يعتبر الحليب العنصر الأساسي الذي يغذي الرضيع في هذا العمر ويؤكد حصوله على العناصر الغذائية التي يحتاج إليها من أجل نموه بشكلٍ طبيعي وسليم.

لقد ذكرنا هذا الأمر في المقالات السابقة إلا أننا سنعيد ونكرر أن الطفل الرضيع يحصل على ما بين الـ14 والـ18 ساعة من النوم خلال النهار، ليستيقظ لنصف ساعة تقريبًا بين حينٍ وآخر.

في هذا السياق، عليك أن تنتبهي من عدم معاناة طفلك من أي مشاكل صحية إذ يمكن لبعضها أن تؤدي إلى نوم الطفل لساعاتٍ طويلة ومن بينها مشكلة الصفار والإلتهابات. لذلك، يمكنك الإعتماد على النصائح التالية للتأكد من هذا الأمر:

  • المشي مع الطفل خارج المنزل لكي يتعرض للشمس قليلًا.
  • إزالة بعض الطبقات من الملابس لكي لا يشعر الطفل بالحار.
  • تنظيف وجه الطفل بالمنشفة الصغيرة والمياه الفاترة.

أخيرًا، إذا كان لديك أي أسئلة إضافية حول هذا الموضوع، لا تترددي حيال استشارة الطبيب الذي يمكنه أن يساعدك في كل ما يخطر في بالك.



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟