cascia.salameh cascia.salameh 23-11-2015

يُمكن لممارسة بعض الأنشطة أن تُتيح لكِ تعليم طفلكِ النطق وتطوير قدرته على الكلام، فيما تتسليّان وتستمتعان برفقة بعضكما البعض.

ias

إليكِ فيما يلي بعض المقترحات التي يُمكن أن تقومي بها مع طفلكِ على اختلاف عمره..

نشاطات لتطوير اللغة والكلام عند الطفل حسب عمره
نشاطات لتطوير اللغة والكلام عند الطفل حسب عمره

بالنسبة إلى الطفل ما بين العامين الثاني والرابع:

  • اصنعي لطفلك كتاباً صغيراً من صور وقصاصات المجلات لأشياء مألوفة لديه، مع الحرص على تقسيمها إلى فئات: أشياء نأكلها، أشياء نتحلّى بها، أشياء نلعب بها، أشياء نركب بها، إلخ.

  • ابتكري صوراً مضحكة من خلال تطبيق أكثر من صورة، كأن تُلصقي مثلاً رسم كلبٍ صغير خلف دولاب سيارة. ثم اسألي طفلكِ عمّا إذا كانت الصورة تحوي خطأ ما وعمّا يمكن القيام به لتصحيح هذا الخطأ.

  • ساعدي طفلكِ على الاستيعاب وطرح الأسئلة. إلعبي معه لعبة "نعم وكلا" واطرحي عليه الأسئلة على شاكلة: "هل أنت صبي؟" "هل يُمكن للخنزير أن يطير؟" ثم شجّعيه على طرح الأسئلة بدوره محاولاً خداعكِ والإيقاع بك.

  • إطرحي الأسئلة على طفلكِ مخيّرةً إياه بين شيئين أو حالتين: "هل ترغب بتفاحة أم موزة؟ هل ترغب بارتداء قميصك الأصفر أو الأخضر؟"

  • وسّعي مفردات طفلك؛ سمّي له أعضاء جسمكِ مثلاً، ثم حدّدي له ما حاجتك لكل واحد منها. "هذا أنفي، أشمّ بواسطته الأزهار ورائحة الصابون والفوشار".

  • غنّي لطفلك أغانٍ بسيطة وقولي له أشعاراً خاصة بالأطفال تُبيّن له الطريقة المثالية للتخاطب والكلام.

  • ضعي بعض الأغراض المألوفة لطفلكِ في صندوقٍ بلاستيكي، ثم أطلبي منه أن يقوم بإخراج كل غرض منها على حدة وتسميته وشرح كيفية استعماله: "هذه كرتي.. ألعب بها وأدفعها لترتد إليّ!"

  • استعيني بصور أماكن وأشخاص مألوفين لتُعيدي إخبار طفلكِ عنها أو لتنسجي قصةً جديدة بشأن كل صورة منها.

بالنسبة إلى الطفل ما بين العامين الرابع والسادس:

  • استمرّي في توسيع مفردات طفلك؛ عرّفيه مثلاً، على كلمة جديدة ثم إعطيه تعريفاً لها أو استعمليها في سياقٍ سهل ومفهوم.

  • قدّمي لطفلكِ وصفاً لأحد الأمور وتبّعيه بأدلة، ثم أطلبي منه أن يحزر ما تحاولين وصفه: "نستعملها لتنظيف الأرضية (الممسحة)".

  • إلعبي مع طفلكِ "بيت بيوت" وتبادلا الأدوار فيما بينكما (بحيث تلعبين دور الطفل) وتحدثا معاً عن مختلف الغرف والأثاثات في المنزل.

  • استفيدي من التلفزيون وسيلةً لتُحدّثي طفلكِ عن البرنامج الذي يشاهده، وعن شخصيات هذا البرنامج، وعمّا إذا كانوا سعداء أو حزانى. دعيه كذلك يتوقّع تواتر الأحداث حتى النهاية.

  • استغلّي كل نشاط من نشاطاتكِ اليومية العادية لتُحدّثي طفلكِ وتُحسّني قدرته على التعبير الكلامي. في المطبخ مثلاً، شجّعيه على تسمية الأواني، وناقشيه بشأن الأطعمة وألوانها وتركيبتها ونكهتها ومن أين تأتي. اسأليه عن الأصناف الغذائية التي يُفضّلها وتلك التي يُفضّل تلافيها.

  • فيما تقومين بالتسوّق مع طفلكِ، حدّثيه عن الأغراض التي ستشترينها وعمّا ستفعلينه بها، وناقشيه بشأن أحجام العبوات (كبيرة أو صغيرة) وأشكالها (طويلة أو مستديرة أو مربّعة) وأوزانها (ثقيلة أو خفيفة)، إلخ.

اقرأي أيضاً: كيف تُعزّزين النمو المعرفي لصغيرك؟

الأمومة والطفل الأم والطفل الطفولة الأولى مهارات وهوايات الطفل

مقالات ذات صلة

الأم والطفل نصائح لحماية طفلك من خطر الانترنت في العام 2023 
الانترنت خطر.. انتبهوا على اولادكم
الأمومة والطفل ماذا يحصل عندما يأكل طفلي الليمون الحامض؟
امتصاص الحديد من دون الحامض قد يكون صعبًا!
الأمومة والطفل أنا أم تسمح لأطفالها بلعب كرة القدم في الصالون ولا أكترث للديكور!
اللعب الحرّ بمسؤولية!
الأمومة والطفل هل من الطبيعي أن يعاني طفلي من الهالات السوداء تحت عينيه؟
ظاهرة شائعة بين الأطفال، فما السبب؟
الأمومة والطفل هكذا تتصرفين إذا قام طفلك بالتعليق على مظهر شخص ما في الأماكن العامة
اليك الطريقة الصحيحة لتفادي الاحراج
الأمومة والطفل نصائح للتعامل مع مشاكل الرضاعة الطبيعية الشائعة
استشيري طبيبك دائمًا!
الأمومة والطفل فوائد نوم طفلك مع اللهّاية وبعض الإحتياطات اللازمة
تقلل من مخاطر كثيرة!
الأمومة والطفل دعي طفلك يخرج للهواء الطلق فالفوائد مذهلة عليه! 
فوائد مذهلة!
الأمومة والطفل إلى كل أم: أمور ذكية يجب القيام بها عندما ينفذ صبرك!
عبّري عن نفاذ صبرك!
الأمومة والطفل نصائح لتعزيز السلوك الجيد لطفلك بين زملائه في المدرسة
مشاهدة المباراة الرياضية معًا خطوة مفيدة!
الأمومة والطفل قصّة مؤثّرة لمخاطر اتباع حمية حليب اللوز للأطفال! 
هذا الحليب لا يكفي
الأم والطفل نصائح تساعد طفلك الذي يرفض دومًا تناول الطعام! 
اتبعي هذه النصائح لمساعدة طفلك

تابعينا على