متى تظهر اسنان الطفل الرضيع؟

متى تظهر اسنان الطفل الرضيع

المواضيع

  1. متى يبدأ التسنين وكيف؟

  2. عوارض التسنين وعلاجها

  3. الاهتمام باسنان الاطفال

متى تظهر اسنان الطفل الرضيع يشرح لك التوقيت الطبيعي لظهور اسنان طفلك وكيفية ظهورها بالاضافة الى عوارض التسنين وطرق علاجها فالاهتمام بالاسنان ضروري منذ الصغر!

تعتبر فترة ظهور أسنان الطفل الرضيع أو ما يعرف بالتسنين فترة حماسية في حياة الأم إذ أنها تعلن نمو الطفل الطبيعي واستعداده لتناول الطعام. لذلك، من المهم سيدتي أن تعرفي تفاصيل هذه المرحلة ومجراها الطبيعي لتتفادي الارتباك خلالها وخاصة مع ظهور اعراض التسنين عنده وانزعاجه أحياناً.

متى يبدأ التسنين وكيف؟

وجرت العادة أن تربط الأمهات ظهور أول سن بالشهر السادس. هذا يمكن أن يؤدي إلى قلقك بحال ظهور السن الأول قبل أو بعد هذا الشهر. يهمنا أن نطمئنك سيدتي أن نمو الأسنان عند الأطفال يختلف من الفرد إلى الآخر. فتمتد الفترة الطبيعية لظهور أول سن من الشهر الثالث حتى الشهر التاسع وهذا دليل على تنوع طريقة نمو الأطفال. فالأسنان التي تظهر والتي تعرف بالأسنان اللبنية عند الاطفال تكون موجودة داخل اللثة عند ولادة الطفل وتنمو معه فتنتؤ في هذه الفترة. وعادة تظهر هذه الأسنان بطريقة منتظمة إذ أن أسنان الفك السفلي الأمامية تظهر أولاً وتتبعها أسنان الفك العلوي الأمامية ويتوالى ظهور الأسنان تباعاً من الأمام إلى الخلف حتى عمر السنتين تقريباً. كما تعلمين هذه الأسنان اللبنية تعتبر مؤقتة إذ أنها تسقط تباعاً ابتداء من عمر ال-6 سنوات فيظهر مكانها أسنان دائمة.

عوارض التسنين وعلاجها

لا شك أن هذه الفترة تشكل حدثا سعيدا لك سيدتي إلا أنها في بعض الأحيان تؤدي إلى انزعاج طفلك بسبب ظهور هذه الأسنان. ومن أهم عوارض التسنين التي لا يجب أن تقلقك:

  • ازدياد اللعاب
  • ارتفاع طفيف في حرارة الجسم لا يتجاوز ال-38 درجة مئوية
  • التهاب اللثة عند الاطفال وتورمها
  • تغير نمط نوم الطفل بسبب انزعاجه
  • ازدياد في بكاء الطفل
  • رغبة الطفل في وضع الأشياء في فمه للضغط على اللثة

وفي هذه الحالات، ندعوك سيدتي إلى عدم القلق على صحة طفلك إذ أنها عوارض طبيعية. ويمكنك في هذه الحالة أن تقدمي لطفلك عضاضة طبية ليستعملها فتقومين بتخفيف عوارضه وتخفيف خطر ابتلاعه لأجسام غريبة تعرضه لخطر الاختناق أو التسمم. ومن هنا أهمية أن تقومي بتنظيف العضاضة بشكل دوري.

كما يفيد في هذه الحالة استعمالك لمنديل لتجفيف اللعاب. فقد تلاحظين في هذه الفترة كثرة اللعاب عند طفلك مع تغير في رائحة الفم وهذا نتيجة الوهج الذي يحدث في اللثة. وقد يؤدي سيلان اللعاب على جلد الطفل إلى مشاكل جلدية ومن هنا ضرورة تجفيفه.

الاهتمام باسنان الاطفال

في البداية، من السهل عليك أن تنظفي أسنان طفلك إذ أنها قليلة ومتفرقة فتستطيعين الاعتناء بها باستعمال فوطة نظيفة ومياها للتشطيف. حين يزداد عدد هذه الأسنان، تستطيعين الانتقال إلى فرشاة ومعجون مناسبين لعمر طفلك. كما من المهم في هذه الفترة أن تعلمي طفلك عادات سليمة كتنظيف الأسنان الروتيني وتفادي تناول الأطعمة الغنية بالسكريات والتركيز على تلك الغنية بالكالسيوم.

بعض قراءتك هذه المقالة، أصبحت سيدتي جاهزة لهذا الحدث الجميل والطبيعي في حياة طفلك. إذا أردت أن تعرفي المزيد عن التسنين والفرق بين سخونة التسنين والالتهاب، انقري الرابط.



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟