كيف تُحافظين على حملكِ الضعيف؟

طرق تثبيت الحمل الضعيف

إن كنتِ تواجهين حالة الحمل الضعيف أو الحمل عالي الخطورة لأيّ سبب من الأسباب المعروفة والمذكورة في مقالة سابقة تحت عنوان: "أسباب الحمل الضعيف"، تنصحكِ "عائلتي" باتباع الإرشادات التالية لتقوية حملك والحفاظ عليه وعلى صحتك وصحة الجنين حتى الوصول إلى بر الأمان ساعة الولادة:

هذه النصائح تساهم في تثبيت الحمل...

* اتبعي نظاماً غذائياً صحيّاً غنياً بمصادر البروتين والفاكهة والخضار والحليب ومشتقاته. واستشيري الطبيب بشأن أي تغيير تحتاجينه على هذا المستوى.

* واظبي على أخذ الأدوية أو الحديد أو الفيتامينات التي يصفها لك الطبيب ولا تحاولي تناول أنواع أخرى من المكملات من دون استشارته.

* تناولي مكملات حامض الفوليك بصورة يومية حتى تمنعي إصابة طفلك ِبتشوهات في القناة العصبية وعيوب خلقيّة أخرى.

* اصغي إلى تعليمات الطبيب فيما يتعلّق بالتمارين والأنشطة الضرورية والمسموحة لحالتك.

* توقّفي عن التدخين. وإن كنتِ بحاجة إلى من يساندكِ ويدعمكِ في هذا الإطار، فثمة الكثير من البرامج الصحية القادرة على تقديم يد المساعدة إليك.

* امتنعي عن التواجد بوجود مدخنين، فالتدخين السلبي مضرّ أيضاً بحملك والجنين.

* تجنّبي التواجد بحضرة أشخاص مصابين بنزلة برد أو التهابات من نوعٍ آخر.

* قومي بزيارة الطبيب بانتظام ولا تغفلي عن أي فحص أو اختبار روتيني يعطيك تصوراً واضحاً ومستحدثاً عن حالتك وحالة حملك.

* كوني متيقظة ولا تترددي الاتصال بالإسعاف أو الطبيب متى لاحظتِ أعراضاً أو علامات غير طبيعية أو غير مألوفة، على غرار مشاكل في الرؤية، صداع حاد، نزيف أو افرازات غير طبيعية من المهبل، تشنجات أو الم في البطن، حرقان في البول، وتغير في معدل نشاط الجنين.

حقائق عن الحمل عالي الخطورة



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟