Tania Tania 29-09-2015

من الطبيعي أن تشعر المرأة ببعض الخوف والقلق من الولادة الطبيعية والقيصرية وآلام المخاض خصوصًا إن كانت هذه تجربتها الأولى. تبدأ المرأة بالبحث عن بعض الوسائل التي يمكنها أن تساعدها على التخفيف من هذا الألم. فهناك من يقولون إن ابرة الظهر يمكنها الحدّ من الألم أما بعضهم الآخر فيقولون إنها تؤثر في شكل سلبي على الجنين. تابعينا في هذا النص لتكتشفي ما هي فوائد ابرة الظهر للولاده.

ias

تشير العديد من الدراسات إلى أن من الآمن أن تخضغ الأم لإبرة الظهر  بسبب فوائدها العديد ومن أبرزها:

  • عدم شعور المرأة بأي ألم

  • عدم شعور المرأة بالدوران التي غالبًا ما تشعر به خلال هذه الفترة

  • تعتبر أكثر الطرق أمانةً للتخدير في حال خضوع المرأة للولادة القيصرية

  • عدم شعور المرأة بالصداع

  • تقلّ نسبة حدوث أي آثار جانبية للجهاز العصبي

في هذا السياق، لا تمس هذه الإبرة في أي شكل من الأشكال الحبل الشوكي.

لكن الجدير بالذكر  أن المرأة قد تشعر ببعض الأعراض بعد خضوعها لهذه الإبرة ومن أبرز هذه الأعراض هي:

  • التعرض للرجفة وإصابتها للحكة

  • عدم التمكّن من المشي

  • حاجة المرأة إلى استخدام قسطرة لتفريغ المثانة

  • حاجة المرأة إلى العناية الدقيقة  من خلال رصد نبضات قلب الجنين وقياس ضغط دم المرأة كل خمس دقائق.

أخيرًا، الطبيب هو وحده الذي يختار إذا تتمكّن المرأة من استخدام إبرة الظهر للولادة  حسب طبيعة جسمها وقدرتها على التحمّل وحجم الجنين.

إقرئي المزيد: ما هي أسباب تسمّم الحمل؟

الحمل الولادة

مقالات ذات صلة

تابعينا على