4 علامات غير متوقعة تكشف ارتفاع الاسيد في جسمك!

علامات غير متوقعة تكشف ارتفاع الاسيد في الجسم

لقد سبق وتحدثنا في مقالات عدة عن أهمية توازن معدلات الأسيد أو الحموضة في الجسم لكي يكون هذا الأخير صحيًا وسليمًا. وفي هذا السياق ولكي يكون مستوى الحموضة متوازنًا في الجسم يجب أن تتراوح معدلاته بين 7 و7ونصف على الأكثر.

اما إذا انخفضت هذه المعدلات فهذا مؤشر الى ارتفاع الأسيد في جسمك والذي يعني أن هذا الأخير ليس بكامل صحته. جسمك في هذه الحالة سيرسل لك اشارات وعلامات غير متوقّعة تنذرك بارتفاع هذه المعدلات، تعرّفي معنا عليها في هذا المقال من عائلتي.

آلام الرأس: قد تتفاجئين من هذه النقطة عزيزتي في الوقت الذي يعتبر فيه الصداع مؤشرًا مشتركًا للكثير من المشكلات بدءًا من البسيطة منها وصولًا الى الأكثر أهمية وتعقيدًا. لكن في ما يختص بالحموضة هنا عليك مراقبة الأعراض الأخرى التي تترافق مع آلام الرأس هذه.

الأرق: اما إذا شعرت بالأرق وعدم القدرة على النوم، فقهوتك أو الضغط النفسي ليسا دائمًا السبب في ذلك، فقد يكون ارتفاع مستوى الأسيد هو المؤدي اليه. ويعاز ذلك الى امتصاص هذا الأخير للكالسيوم في الجسم.

رائحة البول القوية: من العلامات التي لا تتوقعينها لارتفاع الأسيد في جسمك هي رائحة البول القوية والتي ستلاحظينها بعد مدة زمنية ليست بقصيرة.

الإسهال: وأخيرًا، يؤدي ارتفاع الأسيد في جسمك الى الإسهال كذلك الأمر وذلك من خلال تنشيطه الجهاز الهضمي والأمعاء. وطبعًا لا يجب أن ننسى طعم الأسيد في الحلق والتعب وحرقة المعدة وأعراض أخرى قد تحدثنا عنها في مقالات سابقة هي من أبرز علامات ارتفاع الأسيد في الجسم!

وفي هذا السياق، تجدر الإشارة الى أنك عندما تختبرين هذه الأعراض فإذًا الأسيد في مراحله الأولى ومعدلاته قابلة للإرتفاع وفي هذه الحالة عليك تدارك الوضع قبل أن يسوء.

إقرأي ايضًا: ما هي أنواع الإسهال؟



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!