لماذا لا تتعب الأم رغم الإرهاق والسهر؟

رغم الارهاق، لا وجود للتعب في قاموس الأم!

إذا قيل أنّ الأمومة هي أجمل شعور لكنّها أصعب وظيفة صدّقي، فالأمومة هي إحدى الأشياء التي لا تفهمها سوى الأم للمرة الأولى وهي إحدى أصعب المهام على الإطلاق. فهل تعلمين أنّ لا مكان للتعب في حياة الأم ولا وجود لتلك الكلمة في قاموسها وأنها لا تسمح لنفسها بالشعور بالتعب رغم ارهاقها الشديد؟

نعم، فالأم لا تسمح أن تعترف حتّى لنفسها بأنها تشعر بالتعب!

كيف لها أن تعترف بتعبها عندما يبكي طفلها في ساعات الفجر جائعاً؟ وكيف لها أن تعترف بالتعب عندما يخطو طفلها أولى خطواته أو يلفظ أولى كلماته منادياً "ماما"؟

الأم لا تنام عندما ينام أولادها بل تستغلّ الوقت للقيام بواجبات أخرى الأم لا تهتم بشكلها الخارجي فلا وقت لديها لتنظر الى نفسها في المرآة حتى الأم تلغي الاصدقاء من حياتها وتكرّس معظم وقتها لأطفالها

...وتكون:

  1. خبيرة التغذية الخاصة بأطفالها والتي تحرص على أمنهم الغذائي والصحي

  2. الطبيبة والممرضة في حالات المرض والتعب

  3. المحامية التي تحكم بالعدل بين أولادها

  4. الرسامة التي تجسّد أحلام أطفالها على الورق

  5. الراوية والمؤلفة التي تؤلف قصصاً لأطفالها يستخلصون العبر منها

  6. المغنية التي تغني لأطفالها ليلاً ليناموا

  7. المعلّمة التي تحرص على تعليم أطفالها ومساعدتهم على أداء فروضهم

  8. المهندسة التي تساعد أطفالها على بناء المنازل والقصور بالقطع البلاستيكية أو الخشبية

  9. المثال الحسن والقدوة الجيدة لأطفالها ما يحرّم عليها ارتكاب أي خطأ

ورغم كل تلك الوظائف المجانية التي تقوم بها الأم وتؤديها بكلّ إخلاص، إلا أنها لا تسمح لنفسها بالشعور بالتعب، لا بل التعب يتعب منها!

اقرئي ايضاً: 6 أمور افتقدتها عندما اصبحت أما!



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!