تمرضين ولا تتعافين بسهولة؟ إخلعي هذه القطعة من ملابسك!

دراسة تشير الى أهمية خلع البيجاما للتعافي بسرعة

في فصل الشتاء او مع تغير الطقس نصبح جميعنا عرضة لـ الإصابة بنزلات البرد والزكاماو لبعض الأمراض الأخرى ولكن أحيانًا نلحظ أننا غير قادرين على استعادة نشاطنا بسرعة، او أننا نصاب بالإرهاق الذي يلي فترة مرضنا او حتى اثناء هذه الفترة يكون من الصعب جدًا التعافي من المرض.

فما السر في ذلك؟ صحيح أن مناعة الفرد تلعب دورًا مهمًا في طريقة تعافيه من الأمراض والسرعة التي يتعافى فيها دون أن ننسى الوسائل العلاجية التي يستخدمها الفرد في ذلك. لكن الدراسات الأخيرة قد بينت وجود عامل إضافي لا يقل أهمية عن العوامل الأخرى تساعد على التعافي بسرعة من المرض وقد يثير استغرابك كذلك.

نشاط نشاط نشاط

إخلعي البيجاما او لباس النوم! لقد بينت الأبحاث التي أجريت على عدد كبير من المرضى في مختلف الأعمار ومن بينهم كبار السنّ أن انعدام الحركة والتمدد في الفراش طيلة فترة المرض تلعب دورًا كبيرًا في تبطيء عملية التعافي من المرض وفي جعل المريض يستغرق فترة أطول لإستعادة عافيته ونشاطه بعد المرض.

ففي الوقت الذي أثبتت فيه التجارب نفسها أن المرضى الذين قاموا ببعض النشاطات والأعمال أثناء مرضهم قد تعافوا بشكل أسرع وملحوظ مقارنة مع أولئك الذين تمددوا طيلة تلك الفترة.

وفي السياق نفسه، أشار الخبراء الى أن فكرة ارتداء البيجاما او لباس النوم في هذه الفترة تعزز لدى المريض الشعور بالتوعك وبالتالي تبطء عملية تعافيه!

لذا وفي المرة القادمة التي تمرضين فيها ولكي تتعافي بشكل أسرع، بتِّ الآن تعلمين ماذا تفعلين!

إقرأي أيضًا: 5 أساليب مفاجئة لتفادي نزلات البرد والإنفلونزا!



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!