مهما فعلوا، جمل وعبارات اياك قولها لاولادك!

مهما فعلوا، جمل وعبارات اياك قولها لاولادك!

مما لا شكّ فيه أن تربية الأطفال ليست مهمة سهلة إطلاقا، وتماما كما أن هناك أنواع من العقاب عليك تجنبها مع أولادك، كذلك ثمّة عبارات عليك الامتناع عن قولها لهم. فبحسب ما تشير الابحاث والدراسات، إن قول بعض الجمل والعبارات للأولاد في لحظة غضب، يكون له وقعا خطيراً على نفسياتهم ويدمّرهم في المستقبل.

حذارِ هذه العبارات!

  • أتمنى لو أنك ما ولدت يوما: صحيح أنك لا تقصدين ولا تعنين أيّ من تلك الكلمات التي تتفوهين بها في لحظة غضب،، لكن عليك الامتناع عن قولها لو مهما حصل. اذ ان هذه العبارة تدمّر الطفل وتفقده ثقته بنفسه وبك، وهذا ما يخلق له الكثير من المشاكل النفسية في المستقبل.
  • لمَ لا تتصرّف كأقاربك: سبق وشددنا في موضوع سابق على المقارنة بين الأطفال خطأ فادح، وعليك تجنب مقارنة أطفالك بأي كان. اذ أن هذه العبارة تفقد الطفل ثقته بنفسه وتجعله يعتقد أنه لا يصلح لشيء وهذا ما يدمّره مستقبلاً.
  • أنت أحمق/حمقاء: لو مهما كان التصرّف الذي قام به الأطفال سيئاً وأثار غضبك، إلا أنه عليك الامتناع عن نعتهم بالحمقى، لأن هذه الكلمة تفقدهم ثقتهم بأنفسهم وتزعوع العلاقة بينكما.
  • أنت رجل هذا المنزل: يعتقد بعض الأهل أن قول هذه العبارة لأبنائهم تحفّزهم لتحمل المسؤولية، إلا أنها في الوقت عينه تلقي عليهم الكثير من الهموم وتثير قلقهم. لذا، عليك تجنّب قولها لابنك لا سيما في ظلّ وجود والده في المنزل.
  • توقّف عن البكاء: جميعنا سمعنا هذه العبارة عندما كنّا صغارا، إلا أن خبراء التربية وعلماء النفس يدعونك إلى عدم قولها لأطفالك معتبرين أن البكاء هو طريقة صحية للتعبير عن النفس لا سيما في المواقف الصعبة.

اخيرا، وبعد أن كشفنا لك لائحة بالجمل والعبارات الواجب عليك الامتناع عن قولها لأطفلك لو مهما فعلوا، ندعوك الى الاطلاع على تأثير الآباء والأمهات المتسلطين على أطفالهم.



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!