كيف تعلمين طفلك تحديد أهدافه وتحقيقها؟

تعليم الطفل كيفية تحديد أهدافه وتحقيقها

من أهم المهارات الحياتية التي تحتاجين إلى تعليمها لطفلك حتى قبل بلوغه من العمر 8 سنوات، كيفية تحديد أهدافه وتحقيقها؛ فهي المفتاح لنجاحه في المستقبل.

بعدما كشفنا لك عن الخطوات التي يُمكنك اتباعها لتعليم طفلك الإعتماد على نفسه وتحمل المسؤولية، إليك اليوم كيف تساعدين طفلك على تحديد أهدافه وتحقيقها.

الخطوة الأولى: دعي طفلك يختار "هدفه الكبير"

بدلاً من دفع طفلك إلى تحديد هدفٍ تريدينه أن يصل إليه، ساعديه على التفكير بما يريد تحقيقه. إسأليه مثلاً:

  • ما هو الشيء الذي تتمنى تحقيقه؟
  • ما هو التحدي الذي تشعر بالفخر في حال تمكنت من تجاوزه؟
  • ماذا ستفعل إذا علمت أنّك لن تفشل؟

ساعدي طفلك على التفكير بهدفٍ رئيسي واحد يودّ تحقيقه وتأكّدي من أن يكون الهدف محدّد، قابل للقياس والتتبع. تجنّبي الأهداف الشاملة مثل "سأولي المزيد من الإنتباه والإهتمام في الفصل هذا العام". الخيار الأفضل قد يكون: "سأحرز 10 نقاط أعلى في الرياضيات هذا العام".

الخطوة الثانية: ناقشي الغرض من هدف طفلك

إذا كنت تريدين تحفيز طفلك من أجل الوصول إلى هدفه، فعليك أن تشرحي له "لماذا؟"؛ لماذا تريد تحقيق هذا الهدف؟ لماذا يهمك تحقيق هذا الهدف؟ إذا كان هدف طفلك هو الحصول على درجة A في العلوم، فالغرض منه قد يكون "أريد الحصول على درجات أفضل"، أو "أريد التخصص في مجال العلوم". ساعدي طفلك على فهم الغرض من هدفه عبر طرح أسئلة مثل: "برأيك، ما الفائدة التي ستكتسبها من أدائك الجيد في هذا الفصل الدراسي؟"

الخطوة الثالثة: قسّمي الهدف الكبير إلى خطوات بسيطة

توضح أخصائية علم النفس في جامعة هارفارد إيمي كودي أن الناس غالبًا ما يفشلون في الوصول إلى أهدافهم لأن الأهداف التي وضعوها ضخمة للغاية وغير واقعية. إحدى الطرق التي تساعد طفلك على تحقيق هدفه هي تقسيم الهدف الكبير إلى أهداف صغيرة، بسيطة، وواقعية

الخطوة الرابعة: فكّري بالعقبات المحتملة

وأخيراً، علّمي طفلك وعوّديه على التخطيط مسبقاً لئلا يتفاجأ بأي عقبات أو تحديات غير متوقعة قد تحول دون قدرته على تحقيق أهدافه.

والآن، إليك كيف تساعدين طفلك على اختيار المهنة المناسبة!



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟