تعليم الاطفال النطق عمر سنتين

تعليم الاطفال النطق عمر سنتين

المواضيع

  • نصائح لتعليم طفلك النطق

تعليم الاطفال النطق عمر سنتين امر ضروري لاكتمال شخصيته ونمو قدراته الفكرية اتبعي نصائحنا وتعرفي على افضل الطرق واسهلها في تعليم طفلك ذي السنتين الكلام.

هل تريدين ان يعرف العالم قدرتك كلام مثالية؟ ان اردت ان تكون ام مثالية بنظرك ونظر الاخرين، لا شيء سيثير اهتمام من حولك اكثر من طفل صغير سليط اللسان. كلمات طفلك تنقشينها فيه وتكتبين بتربيتك شخصيته التي سيبهر العالم بها منذ بداية وجوده. وهي سلاح له ليعبر عن مكنوناته وتحرير لكل ما فيه من مشاعر ورغبات لكي يطلقها الى العالم بالكلام يصبح طفلك جزءا من المجتمع ويثبت شخصيته امام الجميع. يعشق الطفل التواصل وهو مهم لحل المشاكل التي يمر بها وللشعور بالانتماء الى الاسرة الكونية فبالكلام يلبي الطفل حاجته بدون الصراخ والبكاء ويصبح شيئا فشيئا مستقلا ومعتمدا على نفسه. اذا اردت ان تبهري كل من حولك بقدراتك التربوية وتزودي طفلك بسلاح سلمي لحياة تخلو من المشاكل ابدئي بكلماته الاولى من خلال اتباع نصائحنا لك. كوني على ثقة بان اكبر هدية قد تقدمينها لطفلك في هذه الحياة ومن بعد احضارك اياه اليها هو النطق. لا تهملي الامر واتبعي نصائحنا لتتعلمي طريقة تعليم الاطفال النطق ولتخطي مع طفلك ذي السنتين خطى واثقة منذ البداية لتتجنبي جلسات علاج النطق والعلاج النفسي فالطفل الذي يعبر بشكل سليم ينعم بنفسية سليمة وشخصية قوية.

نصائح لتعليم طفلك النطق

  • أولاً:لا تلقني طفلك اكثر من كلمتين في آن واحد: في سن صغيرة، لا يقوى دماغ الطفل على استيعاب اكثر من كلمتين في آن فحافظي على صفاء ذهنه ولا تشتتيه بتلقينه اكثر من كلمتين معا. يمكنك اتباع خطوات يومية مفاجئة تنمي دماغ طفلك
  • ثانياً: لقنيه اكثر ما يحتاج لتعلمه وهو التعبير عن رغباته: استفيدي من الاوقات التي يرغب فيها بشيء ما.اذا كان طفلك يرغب باللعب او بالحصول على طعام المفضل استفيدي من اللحظة لانه في هذه الاثناء يكون متنبها لاشد الدرجات فحاولي ان تعبري له وتلقنيه طرقا ليعبر عن رغباته بالكلام. رغم انك تعرفين ما تريدينه من خلال لغة جسده الا ان دفعه للتعبير عما يريد بالكلام يحسن قدراته النطقية
  • ثالثاً: حاولي اعتماد حركات مبالغ بها: اثناء تلقين طفلك طرق الكلام حركي فمك قدر الامكان لتحفيز قدرتك على التقليد ونقش صورة الحرف بصوته في آن
  • رابعاً: ادخلي الالحان الى كلامك: بتلحين الكلام ينطبع اكثر في ذهن طفلك فلا ينساه ولو سعى، انها طريقة مفيدة وممتعة في التعليم وهي فعالة وسريعة. ضعي الاغاني في المنزل وحاولي الغناء معها فهي طريقة ممتعة لتوسيع مفردات طفلك. لا تنسي ايجابيات تعليم الموسيقى للاطفال
  • خامساً: لا تعلميه كلمات مختصرة: رغم انه لا باس بان يستخدم ابن السنتين كلمة "دادا" للاشارة الى لعبته الا انه من الافضل الا تستخدميها بالمثل بل حاولي تصحيح اشباه الكلمات بالتشديد على التعابير
  • سادساً: حاولي احاطة طفلك باكبر قدر ممكن من الكلام: البيئة هي اكبر عامل مؤثر في الطفل فالطفل الذي يربى على الحوارات والاحاديث والذي يسمع الكثير من الكلام اما من خلال قراءة القصص له او عرض الافلام او ببساطة اقامة الحوارات امامه ومعه يتمكن من الكلام بشكل اسرع ويحفظ كلمات اكثر
  • سابعاً: احرصي على ان ينعم طفلك بلحظات من الهدوء: الهدوء مهم لتربية شخصية متزنة في الطفل وهو يعطيه مساحة ليبدا بالتعبير بنفسه بعيدا عن ضجيج التلفاز او الآيباد، اعطه فرصة له
  • ثامنا: العبي معه لعبة الادعاء: ادعيا بانه تلقى مكاملة هاتفية واساليه من يكون وما يريد وعما يحيط به واستمتعا معا بخيالكما، حاولي طرح الاسئلة التي لا تكون اجابتها نعم ام لا بل اعط طفلك الفرصة ليستفيض بالكلام ويتوسع
  • تاسعاً: شجعي طفلك على الالقاء: بعد قراءة القصص له، حمسي طفلك على ان يعيد اخبارك بما قراه فهذا يوطد علاقتكما وينمي شخصيته وقدرته على رواية القصص ما يسهل وجوده في المجتمع لاحقا ويمتعه لقراءة المزيد من القصص لاحقاً لمشاركتها مع الغير فدور الام في تنمية ذكاء الطفل اساسي

بعد ان يصبح طفلك قادرا على الكلام من البديهي ان تقلقي بشان تعليمه، اليك كيفية تحضير الطفل للمدرسة!



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!