تأثير الدورة الشهرية على الصحة

تأثير الدورة الشهرية على الصحة

الفتيات اللواتي حصلن على دورتهنّ الأولى قبل سن الـ10 أو بعد سن الـ17 هنّ أكثر عرضةً للإصابة بالأمراض

هل تذكرين كم كان عمرك عندما حصلت على أوّل دورة شهرية؟ تذكّري جيّدًا لأنّ لذلك تأثيرًا على صحتك الشخصية، وفقًا لدراسة أميركية ربطت بين عمر حصول الفتاة على أوّل دورة شهرية وبين الصحة والأمراض وتحديدًا القلب.

ننصحك بقراءة: الدورة الشهرية: من الألف الى الياء

فالفتيات اللواتي حصلن على دورتهنّ الأولى قبل سن الـ10 أو بعد سن الـ17 هنّ أكثر عرضةً لتطوير أمراض القلب، والسكتة الدماغية، والقضايا المتعلّقة بارتفاع ضغط الدم، وفقًا لدراسة جديدة أجرتها جامعة أكسفورد.

فلو زارتك الدورة الأولى في الـ13 من عمرك، فهو العمر الأنسب لصحتك، ومن خلال الدراسة التي أُجريت على أكثر من مليون امرأة، فإنّ هذا العمر لحصول الدورة يبعد في المستقبل خطر الإصابة بأمراض القلب، والسكتات الدماغية، وارتفاع ضغط الدم.

وفي الوقت نفسه، من حصلت على الدورة الأولى قبل سن الـ10 أو بعد سن الـ17، فلديهنّ خطرًا أعلى من الدخول إلى المستشفى أو الوفاة، بالإضافة إلى خطر 27٪ على أمراض القلب، وارتفاع بنسبة 16 في المئة على السكتة الدماغية، وارتفاع خطر 20 في المئة على المضاعفات المرتبطة بارتفاع ضغط الدم.

هذا ويؤثر العمر الأول من الحيض على السمنة وزيادة الوزن. فالسمنة لدى الاطفال والمراهقين تتأثّر كثيرًا بالعمر الذي كانت فيه الفتاة عند حصولها على الدورة الشهرية.

حتمًا لا يمكنك التحكم بأوّل دورة شهرية، إنما ما يمكنك فعله هو وضع نظام صحي وسليم ومعتدل خاص بك من أجل أن تبعدي عنك مخاطر الإصابة بالأمراض والوقاية منها.

يمكنك أيضًا قراءة: خلطات لتسكين آلام الدورة الشهرية



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!