10 نصائح من أخصائيي الرضاعة الطبيعية لزيادة إدرار حليبك

اهم نصائح اخصائيي الرضاعة الطبيعية لزيادة ادرار حليب الام

ليس هناك ما يزعج الأم المرضعة أو يثير قلقها أكثر من أن يُقال لها "حليبك لا يشبع الطفل" خصوصاً وأنها تحمّل نفسها المسؤولية الكاملة عن تغذية رضيعها.

من هنا، اخترنا اليوم مشاركتك بأهم نصائح أخصائية الرضاعة الطبيعية، أندريا تران، لزيادة إدرار حليبك؛ فما رأيك في الإطلاع عليها بالإضافة إلى العادات الصحية التي يجب اتباعها من أول يوم لرضاعة طبيعية ناجحة؟

أهم نصائح أخصائية الرضاعة الطبيعية أندريا تران لزيادة إدرار حليبك

أخصائية الرضاعة الطبيعية أندريا تران

أندريا تران هي من أشهر الأخصائيين في الرضاعة الطبيعية في IBCLC، المنظمة الدولية لاستشاريي الرضاعة الطبيعية، ولديها أكثر من 26 عاماً من الخبرة في هذا المجال. وفي ما يلي، أهم النصائح التي تقدمها عبر موقع BreastfeedingConfidential لزيادة إنتاج حليب الأم.

  • اختاري المكان والوضعية التي تمكنك وطفلك من الشعور بالراحة وتأكدي من أنّ طفلك ملتصق جيّداً بالثدي (عندما يكون الطفل مرتبطاً جيداً بالثدي، لا توجد آلام وتسمعين أصوات ابتلاع؛ في الأيام الأولى من الرضاعة، قد تكون تلك الأصوات قليلة ).
  • احرصي على إرضاع طفلك بحسب الطلب؛ فالتحفيز المتكرر للثدي أمر ضروري سواء كان عبر الرضاعة نفسها أو من خلال الشفط أو كليهما معاً.
  • تأكدي من تفريغ ثديك بشكلٍ كامل من الحليب؛ عندما يبقى الكثير من الحليب في الثدي، فهو لن ينتج سوى كمية قليلة منه.
  • اشربي 8 أكواب من الماء يومياً.
  • أنت بحاجة إلى الحصول على 500 سعر حرارية أعلى من تلك التي كنت تحتاجينها قبل الحمل؛ احرصي على تناول الأطعمة الغنية بالروتين والدهون الجيدة؛ يُعد سمك السلمون خياراً ممتازاً.
  • قومي بشفط الحليب كل 15إلى 20 دقيقة من الرضاعة الطبيعية للتأكد من حصول طفلك على كامل حليبك.
  • لا تترددي في تدليك ثديك والضغط عليه أثناء الشفط لإنتاج المزيد من الحليب.
  • تجنبي الأطعمة التي يُمكن أن تؤثر على إنتاج الحليب مثل النعناع والمريمية.
  • تناولي الشوفان والتمر اللذين يساعدان كثيراً في زيادة إدرار الحليب.
  • إبتعدي عن مصادر التوتر والقلق وحاولي الإسترخاء قدر الإمكان عبر القيام بالأنشطة التي تسعدك.

!والآن، إليك الطرق التي تساعد على زيادة إنتاج الحليب من دون اللجوء إلى الشفط



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟