اسباب الم في فتحة المهبل بعد الولاده

الم في فتحة المهبل بعد الولاده

المواضيع

  1. الم في فتحة المهبل بعد الولاده

  2. نصائح لتسريع الشفاء من الاوجاع

  3. تغيرات ما بعد الولادة

تعاني النساء من الم في فتحة المهبل بعد الولاده وتتساءل ان كانت الولادة الطبيعية توسع المهبل،تعرفي على اسباب هذا الألم وعلى التغيرات التي تصيب المرأة بعد الولادة.

اسباب الم في فتحة المهبل بعد الولاده

تعاني النساء من الآم المهبل بعد الولادة او ما يُسمى بالآم العجان وهو الجلد والعضلات الموجودة بين فتحة الشرج والمهبل وذلك بسبب تمدده ليتلاءم مع حجم رأس الطفل اثناء خروجه من المهبل. وهذا الأمر يحدث لأن الولادة وخاصةً ان كانت طبيعية تسبب بتوسيع فتحة المهبل وبتمزقاته خلال عملية الولادة، وهذه الجروح والاوجاع قد تحتاج لبعض الوقت لكي تتعافى وتلتئم،وتختلف هذه المدة حسب كل مرأة، فمن الممكن ان تطول هذه المدة لفترة الاسابيع او الأيام.

نصائح لتسريع الشفاء من الاوجاع

هناك عدة طرق ووسائل بإمكان المرأة اعتمادها لكي تسرع بالتخفيف من هذه الاوجاع والآم وهذه اهمها:

  • وضع كمادات ماء باردة على منطقة الالآم.
  • المحافظة على نظافة جرح الولادة.
  • الحرص على غسل اليدين قبل وبعد تغيير الفوط الصحية.
  • تناول حبوب مسكنة للاوجاع مثل حبوب السيتامول والابوبروفين والحرص على عدم تناول الاسبيرين ان كانت الام في مرحلة الرضاعة.
  • الجلوس بحرص في حال المعاناة من الاوجاع اثناء الجلوس مع وضع وسادة.
  • إستشارة الطبيب المختص في حال الشعور بألم شديد أو رائحة كريحة.
  • ممارسة تمارين كيجل بعد الولادة لإستعادة قوة العضلات ولتسريع الشفاء.

تغيرات ما بعد الولادة

تطرأ على المرأة العديد من التغيرات بعد الولادة وهذا الامر يُعد طبيعي جداً، ومن هذه التغيرات نذكر:

  • جفاف المهبل: المعاناة من جفاف المهبل بعد الولادة هو من الامور الطبيعية التي تتعرض لها المرأة بعد عمليتها وذلك بسبب إنخفاض معدل هرمون الاستروجين الذي يعود لمعدله الطبيعي بعد انتهاء فترة الرضاعة ومع انتظام الدورة الشهرية.
  • توسع المهبل: يحدث توسع للمهبل بعد عملية الولادة بسبب خروج الجنين من فتحة المهبل فتصبح بالتالي هذه الفتحة مرنة أكثر وتُصاب هذه المنطقة بكمدات وتورمات. ويجب على المرأة ألاّ تقلق من هذا الموضوع نظراً لوجود عدة طرق تُعيد المهبل الى حجمه السابق ومن هذه الطرق نذكر تمارين الحوض والكيجل.
  • إفرازات المهبل: بعد الانتهاء من عملية الولادة، لا بد للمرأة ان تعاني من ظهور افرازات المهبل لعدة اسابيع وستكون عبارة عن افرازات حمراء تنزل بكثرة اثناء النوم وتقل تدريجياً ويصبح لونها بني أو اصفر وابيض.
  • مشاكل في التبول: تعاني المرأة من مشاكل في التبول بعد عملية الولادة وذلك بسبب تورم منطقة المثانة جراْ هذه العملية ولكن سرعان ما تختفي هذه المشاكل.
  • ألم اثناء الجماع: قد تتعرض المرأة لالآم اثناء الجماع بعد عملية الولادة وذلك بسبب نقص في هرمون الاستوجين بسبب الرضاعة، وإن طالت هذه الوجاع من المفضل زيارة الطبيب المختص.

اذاً، تحدث الكثير من التغيرات للمرأة بعد الولادة ومنها تغير حجم البطن، فهل تعرفين متى يرجع البطن الى طبيعيته بعد الولادة؟



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

إختبار: سنحزر ما إن كنت تفضلين إنجاب الصبيان أو البنات‎!