اسباب اجهاض الحمل في الاسبوع الاول!

اسباب اجهاض الحمل في الاسبوع الاول

المواضيع

  1. اسباب اجهاض الحمل في الاسبوع الاول

  2. اعراض اجهاض الحمل في الاسبوع الاول

  3. هل يحتاج اجهاض الحمل في الاسبوع الاول الى تنظيف؟

كثيرا ما تحدث حالات الاجهاض في الاسبوع الاول من الحمل لذلك سنعرفك على اسباب اجهاض الحمل في الاسبوع الاول في هذا المقال من عائلتي.

اسباب اجهاض الحمل في الاسبوع الاول

50% من الحالات تحدث نتيجة وجود خلل وراثي في الكروموسومات، يحدث هذا الخلل بشكل عشوائي عند انقسام الخلايا، أو نتيجة لحدوث تلف في البويضة أو الحيوانات المنوية أو نتيجة لمشكله أثناء انقسام الخلية، وقد يحدث نتيجة لخلل في المشيمة أو لعدم انغراس البويضة بشكل صحيح. اختلالات هرمونية لدى المرأة كإصابتها بمشكلة تكيس المبايض. إصابة الأم الحامل بعدوى بكتيرية. عدم ضبط الأمراض المزمنة كالضغط والسكري وأمراض الغدة الدرقية. وجود مشكلة في الرحم لدى المرأة، مثل تشوهات الرحم وغيرها. القيام بمجهود عالي، وحمل الأشياء الثقيلة. استخدام بعض أنواع الأدوية، لذا يُنصح دائمًا باستشارة الطبيب قبل أخذ أي دواء.

اعراض اجهاض الحمل في الاسبوع الاول

ومن بين الأعراض التي من شأنها أن تشير الى معاناتك من الإجهاض خلال هذا الأسبوع تتضمن:

  • نزول بقع من الدم.
  • المعاناة من التشنجات الحادة.
  • الشعور بضعف في الجسم.
  • المعاناة من ألم حاد في الظهر.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بضيق في التنفس.
  • المعاناة من القيء.

هل يحتاج اجهاض الحمل في الاسبوع الاول الى تنظيف؟

نعلم أنه في حال معاناة أي فرد من الإجهاض، عليها تنظيف الرحم من أجل التخلص من كل الترسبات العالقة. لكن هل الحالة ذاتها في حال الإجهاض في الأسبوع الأول؟

بعد الإجهض، عليك الإنتظار لنحو 4 أيام تقريباً إذ يقوم الرحم خلال هذه الفترة بتنظيف نفسه ويعمل على إخراج بقايا أنسجة الحمل. ولكن في حال لاحظت أنك لا تزالين تعانين من النزيف أو خروج الإفرازات بعد هذه الأيام، عليك مراجعة الطبيب الذي قد يطلب منك الخضوع لعملية التنظيف. لكن هذا نادراً ما يحدث خصوصاً في حال كنت لا تزالين في الأسبوع الأول من الحمل.

في بعض الأحيان، قد يصف لك الأدوية المضادة للإلتهابات أو الأدوية التي تساعد على تنظيف الرحم لكن تأكدي من عدم استخدام أي منها دون الحصول على موافقة الطبيب أولاً.

بعد حصول الإجهاض، غالباً يحتاج الرحم إلى 3-4 أيام ليقوم بتنظيف نفسه وإخراج بقايا أنسجة الحمل منه على شكل النزيف المهبلي الذي يشبه الطمث ولكنه يكون أقوى ويحتوي كمية أكبر من الدماء المتجلطة.

ولكن إذا دام النزيف لأكثر من أربعة أيام، وبقي غزيراً، يجب على المرأة أن تقوم بزيارة الطبيب الذي من شأنه أن يكشف بواسطة التصوير بالموجات الصوتية إذا كانت هناك بقايا أنسجة الحمل ما زالت في الرحم، وهنا يقرر إذا كان هناك حاجة إلى عملية التنظيف أو إلى تناول الأدوية المضادة للالتهابات أو تلك التي من شأنها أن تساعد الرحم في عملية تنظيف نفسه.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!