6 طرق مهمة للقضاء على عصبية طفلك

عصبية الطفل
title

عصبية الطفل

عصبية الطفل
title

عصبية الطفل

هل تعلمين سيدتي أنّ تربيتك ومعاملتك لطفلك قد تُساهم في خلق طفل عنيد وعصبي. فأسبابها تكون في الدرجة الاولى التدليل الزائد وحرمانه من الحب والحنان ومن الجو الأسري الدافئ. هناك بعض الطرق في التعامل معه تُخفف من عصبيته وغضبه اتبعي هذه الخطوات وستصلين الى النتيجة المرجوة.

تعلمي 10 طرق لتطوير مهارات الطفل الاجتماعية.

أولاً: علمي طفلك التعبير عن غضبه في الكلام وليس في أي فعل آخر وناقشي معه ما يُزعجه بهدوء.

ثانياً: امدحيه في حال عبّر عن غضبه في الكلام وهكذا سيعتاد على هذا الاسلوب وتخف حدة عصبيته.

ثالثاً: عندما يغضب طفلك ويُترجمه في الصريخ لا تغضبي بدورك وحافظي على هدوئك.

رابعاً: احضنيه واعطيه ما يحتاجه من الحنان والحب.

خامساً: لا تُطيعي رغباته خلال غضبه وعلميه على الحصول على ما يُريده بهدوء وليس بالعصبية.

سادساً: عاقبي طفلك بحزم وبقاعدة العزل في غرفة خاصة من خمس إلى عشر دقائق.

اقرأي ايضاً 8 طرق للتعامل مع عدوان الطفل.



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟