طفلة الـ 3 سنوات ونصف رحلت بين ليلة وضحاها، علّ قصتها تنقذ أطفالًا آخرين!

وفاة طفلة بين ليلة وضحاها بسبب متلازمة خطيرة

أدريانا الملاك لبنانية ابنة الـ3 سنوات ونصف رحلت عن هذا العالم بين ليلة وضحاها ودون سابق إنذار. قصة هذه الطفلة المؤلمة كتبتها أمها بقلب مفجوع وبحرقة كبيرة لعلها تستطيع توعية الآباء والأمهات لخطر قد لا يعلمون به يخطف منهم أبناءهم، ولعل قصة صغيرتها تنقذ أطفالًا آخرين.

والدة أدريانا التي كانت قد أنشأت مدونة خاصة بها في وقت سابق، تعمل من خلال هذه الأخيرة على توعية النساء ودعمهنّ. في الوقت الذي تعطي فيه دروسًا موسيقية للأطفال تساعد على تطوّرهم.

تروي الأم قصتها وهي غارقة في دموعها، ساردة تفاصيل ذلك اليوم المشؤوم الذي خسرت فيه طفلتها: "في ذلك اليوم من نهاية الأسبوع، أتت أدريانا الى الصف في الصباح ولعبت فيما كنت أنا أعطي الدرس. وبعد ان عدنا الى المنزل تناولنا الغداء ثم التقينا مع صديقة وابنتها.

كان يومًا عاديًا جدًا، غفت في السيارة وحملتها الى سريرها. استيقظت عند الثانية فجراً وتقيّأت لحوالى 4 مرات خلال الليل لكن حرارتها لم تكن مرتفعة ولم تظهر عليها أي أعراض أخرى. وفي كل مرة كانت تقول لي أنها تحسّنت وكنا نعود الى النوم."

وتضيف:" في السادسة صباحًا، استيقظ شقيقها فسألتني اذا كان بإمكانها الإنضمام اليه لمشاهدة برنامجهما المفضل للرسوم المتحركة. كانت الأمور تسير بشكل طبيعي حتى حصل ما لم يكن في الحسبان!

انهارت أدريانا فجأة وقمنا بنقلها بشكل طارئ الى المستشفى التي تبعد 3 دقائق عن المنزل، الا أنه وبعد أكثر من ساعة من المحاولات اليائسة لم يستطع الأطباء انقاذها وإعادتها الى الحياة. طبعًا فهي كانت مميزة جدًا على هذا العالم."

توفيت أدريانا بسبب ما يعرف بمتلازمة كيو تي الطويلة وهي اضطراب قلبي موروث نادر يرفع احتمالات نوبات تسرّع القلب البطيني. يؤدي هذا الإضطراب إلى ظهور نوبات بطينية تؤدي بدورها إلى الخفقان، الإغماء والموت المفاجئ".

تضيف الأم ان طفلتها لم تكن تُظهر أي أعراض، وفي هذا السنّ لا تُطلب الفحوصات الطبية الخاصة بهذه الحالة للأطفال وبخاصة ان طفلتها كانت نشيطة جدًا.

واخيرًا، هذه الرسالة التي كتبتها الأم المفجوعة ولم يمض على رحيل طفلتها سوى أيام عدة تهدف للتوعية على وجود هذه المتلازمة لإنقاذ أطفال آخرين قد لا يدرك أهلهم أنهم كانوا في خطر أساسًا الا بعد فوات الأوان! فهذه الإصابة لا تشخص إلا بتخطيط للقلب. فلنقم به على صحة السلامة فهو بسيط وينقظ حياة الطفل بعد تلقيه العلاج على يد الطبيب.

إقرأي ايضًا: إنتبهي: عائلة تخسر طفلها الرضيع بسبب نومه في كرسي السيارة!



سمات

أبراج

برج الثور
ينصحك الفلك في مطلع هذا الأسبوع بالإبتعاد عن المزاجية وعدك صب غضبك بمن حولك ل ...
أبراج