هل من حمل أثناء الدّورة الشّهريّة؟

الحمل خلال الدورة الشهرية ممكن

لطالما اعتُبرت العلاقة الحميمة خلال الدورة الشّهرية من المحرّمات، كونها محرّمة دينياً وتُشوّه القيمة الجمالية لهذا الفعل الرّومانسي بين الزوجين. ولا يزال الأطباء حتى اليوم يُنبّهون من مدى تأثيرها في صحة المرأة التي يكون جسمها في هذه الفترة عرضةً لالتهابات المهبل والرّحم، جراء انفتاح عنق الرّحم قليلاً وسهولة ولوج الطفيليات إلى داخله.

هل يمكن أن تستمرّ الدورة الشهرية خلال الحمل؟

ولكنّ السؤال الذي يطرح نفسه: هل يمكن للحمل أن يحدث خلال الدورة الشهرية؟ الحقيقة أنّ الحمل ممكن خلال اليومين أو الثلاثة أيام التي تسبق الدورة الشهرية، تماماً كما في خلال الدورة نفسها وفي اليومين أو الثلاثة أيام التي تليها. ولكنّ الأطباء يحذّرون منه لعدّة أسباب، منها:

* بقاء الحيوانات المنوية ناشطة داخل المهبل لمدة أسبوعٍ كامل.

* احتمال نضوج البويضة قبل منتصف الدورة وبعدها، تبعاً لتوقيت الإباضة الذي يمكن أن يتغيّر للعديد من الأسباب.

والجدير ذكره أنّ إمكانية الحمل تكاد تنعدم خلال أولى أيام الدورة الشهرية جراء تدفقات الدم القوية التي تجعل من الرحم بيئة غير مريحة للنطف. أما في غضون أيام الدورة الأخيرة، فيزداد احتمال الحفاظ على السائل المنوي لفترةٍ أطول، الأمر الذي يعزز إلى حدٍّ كبيرٍ فرص حدوث الحمل.

أعراض الحمل قبل الدورة الشهرية

فإن لم تكوني وزوجكِ مستعدّين بعد للإنجاب، تنصحكما "عائلتي" بالتروّي قليلاً واستخدام وسائل الحماية.



حاسبة التبويض

تواريخ أيام خصوبتك
تبدأ دورتك الشهرية المقبلة في
يمكنك إجراء إختبار حمل منزلي إبتداءً من
المزيد عن علامات التبويض

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

 

  حدّدي معدل طول دورتك الشهرية  

إختبار الشخصية

إختبار: إلى أي حدّ يعنيكِ الحمل؟