كيف تطورين أفضل روتين لنوم الطفل بعمر 6 أشهر؟

نصائح لتطوير افضل روتين لنوم الطفل بعمر 6 اشهر

ينام الطفل بعمر 6 أشهر بين 13و14 ساعة خلال اليوم؛ منها 11-12 ساعة ليلاً و2-3 ساعات في النهار. ويُمكن أن يساعد الروتين الجيّد على نومه ونموّه بشكلٍ أفضل.

فكيف تطورين أفضل روتين لنوم طفلك خلال هذه المرحلة؟ بعد أن شاركناك سابقاً بروتين 7 أيام لتنظيم نوم الطفل الرضيع الليلي ابتداءً من عمر شهرين، إليك اليوم أهم المعلومات التي تحتاجين معرفتها لتنظمي نومه بعمر 6 أشهر.

كم ساعة ينام الطفل بعمر 6 أشهر خلال الليل؟

ينام معظم الأطفال في هذا العمر بين 11 و12 ساعة ليلاً ويخلدون إلى النوم عادةً بين الساعتين 6 و9 مساءً. إذا لم تكوني محظوظة بما يكفي لإنجاب طفل ينام طوال الليل، فاعلمي أنّك لست وحدك؛ إذ يستيقظ بعض الأطفال من مرة إلى مرتين في الليل.

هل يحتاج طفل 6 أشهر إلى الرضاعة خلال الليل؟

يعتمد ذلك على ما إذا كان يحصل على الرضاعة الطبيعية أو الرضاعة الصناعية؛ ففي الحالة الأولى، قد يتوقف لمدّة 5 ساعات ويعود ليشرب الحليب كل 3 ساعات، أمّا في الثانية، فقد لا يحتاج إلى شرب الحليب خلال الليل.

كم مرّة يجب أن يأخذ طفل 6 أشهر قيلولته في اليوم؟

يجب أن يأخذ طفلك البالغ من العمر 6 أشهر ما بين قيلولتين و3 يوميًا أي ما يعادل الساعتين إلى 3 ساعات إجمالاً. يمكن لمعظم الأطفال في هذا العمر البقاء مستيقظين لمدة ساعتين إلى ساعتين ونصف، وأحيانًا 3 ساعات. وفي حال كان طفلك يكتفي بالقيلولتين في اليوم، فمن المحتمل أن يبقى مستيقظاً لمدّة 4 ساعات قبل النوم.

ما هي كمية الحليب التي يحتاجها طفل 6 أشهر؟

يُعد حليب الرضاعة جزء لا يتجزأ من غذاء طفلك في هذه المرحلة، لتليه الأطعمة الصلبة التي تبدئين في إدخالها إلى نظامه الغذائي تدريجياً. في هذا العمر، يحتاج طفلك إلى ما لا يقل عن 5-6 جلسات من الرضاعة الطبيعية في اليوم.

نموذج عن أفضل روتين يومي لطفل 6 أشهر

  • 6:30 صباحاً: الإستيقاظ
  • 6:45/7:00 صباحاً: موعد الرضاعة الطبيعية
  • 7:45 صباحاً: تناول الأطعمة الصلبة
  • 8:30 صباحاً: وقت القيلولة
  • 10:00 صباحاً: موعد الرضاعة الطبيعية
  • 12:00 ظهراً: قيلولة
  • 1:00 بعد الظهر: الرضاعة الطبيعية
  • 3:30 بعد الظهر: قيلولة
  • 4:00 بعد الظهر: الرضاعة الطبيعية
  • 5:00 بعد الظهر: فاكهة مهروسة
  • 6:00 مساءً: وقت الإستحمام والتدليك
  • 6:15 مساءً: الرضاعة الطبيعية
  • 6:30 مساءً: الخلود إلى النوم.

والآن، إليك الاستراتيجيات التي تساعد طفلك على الإسترخاء والنوم بهدوء!



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟