نصائح تحمي الطفل من الشراهة

نصائح تحمي الطفل من الشراهة

تعد الشراهة لدى الأطفال عارضاً وليس مرضاً بالمعنى المعروف للمرض، لذلك لا بد من البحث عن الأسباب التي تقف خلف هذا العارض. على سبيل المثال، يمكن أن يكون سبب الشراهة الملل. ومن الأمور الوقائية التي يمكن إتباعها لتجنيب الطفل الإفراط في الأكل:

أولاً:معرفة ما هو مناسب للطفل بشكل خاص، ما معناه قبل وضع نظام غذائي خاص للطفل يجب معرفة ما هي كمية الطعام المناسبة التي يحتاجها الطفل تبعاً لوزنه وطوله.

ثانياً:يجب تقديم الطعام الصحي وإبعاد عنه الأطعمة الغنية بالوحدات الحرارية غير المفيدة. فالأطعمة الغنية بالبروتينات مثلاً تضمن التوازن في غذاء الطفل.

ثالثاً:يجب مراقبة النظام الغذائي للطفل منذ الصغر، فهو لا يستطيع معرفة ما يجب أكله وما لا يجب.

رابعاً:يجب تعليمه متى وكيف وأين يمكن أن يأكل الطفل، مثلاً يجب أن يأكل الطفل في المطبخ أو في غرفة الطعام. وأن لا يتناول الأكل مباشرة من البراد إنما يجب وضعه في الصحن، ويأكل بهدوء. فالتوقف قليلاً بين لقمة وأخرى يسمح للإحساس بالشبع بأن يصل الى الدماغ قبل أن يتناول كمية من الطعام تزيد عن الحد الضروري. تجدر الإشارة الى وجوب طلب مساعدة الطبيب إذا كان طفلكم يفرط بشكل دائم في الأكل. وتجنبوا أن تخضعوه لرجيم دون إشراف طبي.

لمزيد من المعلومات يمكنكم الضغط على هذين الرابطين: * خمس نصائح لتغذية طفلك * السمنه لدى الأطفال: العوامل المسببة لها ومشاكلها!