رنا رنا 16-06-2014

التوتر هو إستجابة جسدية وذهنية من الجسمكرد فعل على أحداث أو مؤثرات خارجية. وهناك أسباب عدة للإصابة به، على سبيل المثال:

ias

-صعوبة تنظيم الوقت

-صعوبة التوفيق بين أمرين مهمين.

-صعوبة الإلتزام بمواعيد التسليم.

-الإختبارات المدرسية أو ما شابه.

-تأجيل الأمور الى آخر دقيقة.

-الإجهاد بسبب ضغوطات الحياة العديدة.

ومن النصائح التي يمكننا أعطاها للقضاء على التوتر التالية:أولاً: التعرف على المصدر الرئيسي للتوتر وإعلم أن هذا ليس بالأمر السهل،فمصادر التوتر في حياتك ليست دائما واضحه!.

ثانياً: التحكم هو مفتاح النجاح في القضاء علي التوتر، ويكمن في التحكم في نفسك، في تفكيرك، في إنفعالاتك وفي البيئة المحيطة بك (مثال: إذا كنت تشعر بالتوتر لدى مشاهدتك للأخبار على التلفاز فقم بإغلاقه…)

ثالثاً: لا تحاول تغيير أمر لا تستطيع التحكم فيه، فهناك أشياء عديدة في الحياة لا يمكننا التحكم فيها كسلوك الأخرين مثلاً.

رابعاً:إهتم بنفسك وخصص وقتاً لذلك،كأن تقوم بأعمال ونشاطات تحبها. ولا تنسي الإهتمام بغذائك.

خامساً: الإسترخاء، فتخفيف التوتر البدني هو بداية للقضاء على التوتر ككل.

سادساً: أوجد التسامح داخلك، وأعط أعذاراً للذين يضعونك في حالة من التوتر، فإن ذلك سيقلل من حنقك عليهم.

سابعاً: أفرغ توترك وما يصاحبه أحياناً من مشاعر غضب وخوف على الورق، وبعدها ألقِ بالورق المكتوب، وإنسَ ما كتبته.

لمزيد من المعلومات يمكنكم قراءة ما كتب تحت هذين العنوانين:

نصائح تُبعد عن الحامل التوتر والقلق 1/2

نصائح تُبعد عن الحامل التوتر والقلق 2/2

الصحة الصحة الشخصية

مقالات ذات صلة

تابعينا على