لماذا يحاول الطليق العودة إلى طليقته؟ إليك الأسباب!

لماذا يعود الرجل بعد الطلاق؟

مرّت فترة لا بأس بها على طلاقك، وبدأت للتو تعتادين على الحياة الجديدة التي فرضت عليك. إذ بك تفاجئين بطليقك يحاول العودة، فتتسائلين لماذا يعود الرجل بعد الطلاق؟

لقد سبق وعرفناك إلى قواعد يجدر بك تطبيقها لإعادة الزوج إليك بعد الطلاق، وعلى الرغم من عدم تطبيقك لها، ها هو زوجك السابق يفعل كلّ ما في وسعه للعودة إلى حياتك. ما هذا التغيير المفاجئ، وما هي الدوافع التي جعلته يرغب في العودة إليك؟

وفقًا لعلم النفس، هناك دوافع عديدة تدعو الرجل إلى الرغبة في رمي الماضي ورائه والقيام بمجهود لإعادة العلاقة إلى سابق عهدها. ما هي هذه الدوافع؟ تعرفي إليها

  • لاحظ أنك سعيدة من دونه، الأمر الذي أثر في كبريائه. من شأن هذا الشعور أن يحثّ الرجل إلى العودة، أملًا منه في إعادة إحياء مشاعرك تجاهه بهدف تغذية كبريائه.
  • لاحظ أنك على وشك تخطيه وإكمال حياتك بدونه. من شأن هذا أن يشعره بأنه خسرك حقًا وأنّ هذه هي فرصته الأخيرة للعودة إلى حياتك وإلّا خسرك إلى الأبد.
  • لقد ندم على خسارتك، فبعد أن خرجت من حياته، وبغض النظر عن الظروف التي أدّت إلى الطلاق، لاحظ زوجك السابق الفرق بين حياته معك وحياته بدونك، وعرف أنّك كنت في حياته قيمة مضافة، ما كان يجدر به التخلي عنها.
  • دفعه الفراق وتأثيره في الأطفال إلى التفكير عقلانيًا بالعودة. فلا شك أنّ الطلاق يؤثر في نفسية الأطفال، وقد لا يتمكن الجميع من إدراك خطر هذه التأثير إلا بعد فوات الأوان. في هذا الإطار، قد يسعى زوجك السابق إلى محاولة إعادة العلاقة إلى ما كانت عليه كطريقة منه اتقريب وجهات النظر في ما يصبّ بمصلحتكما وبمصلحة أطفالكما.

اقرئي أيضًا: تهتمين كثيرًا بزوجك؟ إليك الأسباب التي ستجعلك تتوقفين!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟