لماذا فرشاة الأسنان وحدها غير كافية؟

لماذا فرشاة الأسنان وحدها غير كافية؟

بالرغم من حرص الكثيرين على تنظيف أسنانهم يومياً، إلا أنهم يتفاجؤون بإستمرار تشكل طبقات الجير(البلاك) المزعجة، ما يؤكد أن فرشاة الأسنان وحدها غير كافية للتخلص من مشاكل الفم، فما الحل؟ غسول الفم هو الحل، حيث يكمل ما تبدأة الفرشاة وخيط الأسنان، خصوصاً وأن الفرشاة تنظف أسطح الأسنان من الجهة الأمامية فقط، وبالتالي لا تستطيع القضاء على أعداد البكتيريا الكبيرة الموجودة في الفم، والمتناثرة على اللثة واللسان،فيما يقوم غسول الفم بالقضاء على البكتيريا في غضون ثلاثين ثانية فقط، ويمنع تراكمها، حيث يؤمن حماية للفم لمدة 12 ساعة من خلال المواد المركزة والمطهرة التي تدخل في تركيبته، ما يحد بشكل فعّال من تراكم الجير، وبالتالي حدوث التسوس. وقد أشارت دراسات طبية الى أن غسول الفم من Listerine أثبت فعاليته في القضاء على أكثر من 20 نوع من البكتيريا التي تتكاثر في الفم، وذلك لأن مادتي الزنك والتارتار الداخلتين في تركيبته، تقضيان على هذه البكتيريا في غضون ثوان، مقارنة مع أنواع غسول الفم الأخرى. ولضمان الحصول على فم صحي يجب إستخدام غسول الفم مرتين يومياًلمدة 30 ثانية بعد تنظيف الأسنان بواسطة الخيط والفرشاة.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!