ما على كلّ أم معرفته: هكذا تتصرفين في حال قمت بإيقاع رضيعكِ أرضاً عن طريق الخطأ!

كيفية التصرف في حال إيقاع الرضيع أرضا عن طريق الخطأ

إنّه الكابوس الأكبر الذي يراود كلّ أم وأب في الأشهر الأولى من حياة طفلهما؛ "ماذا لو أوقعتِ صغيري أرضاً؟" ورغم حذركِ المطلق في هذا الخصوص، قد تقع الحوادث أحياناً، لذلك من المهم أن تكوني على أتمّ الإستعداد والإطلاع على كلّ ما عليكِ معرفته في هذه الحالة.

كيفية التصرف في حال إيقاع الرضيع أرضا عن طريق الخطأ

الإجابة ليس على "غوغل"

تميل أكثرية الأمهات في عصرنا هذا إلى اللجوء لمحركات البحث على الإنترنت للحصول على إجابات عن مختلف التساؤلات التي تتعلق بصحة أطفالهنّ، ولكن ذلك لا يضمن دائماً إجابات دقيقة طبية، خصوصاً على المنتديات. لذلك، من الأفضل أن تتركي هذه الخطوة الشائعة لوقت آخر بهدف توسيع معلوماتكِ، وليس في حالات الطوارئ.

لا تصابي بالهلع!

من المهمّ في تلك الحالة أن تحافظي على رباطة جأشكِ ولا تلومي نفسكِ، بل أبقي على تركيزكِ التام لمراقبة أي عوارض تتطلب منكِ الإتصال بالطبيب أو التوجه إلى طوارئ المستشفى:

  • فقدان الوعي
  • نزيف حاد في موضع الإصابة
  • حركة غير طبيعية في العينين
  • بكاء حادّ دون توقف
  • غثيان وتقيؤ
  • النوم بعيداً عن وقت القيلولة أو المواعيد الاعتيادية
  • كدمة متورمة ولكن طرية بعد ساعات أو حتّى أيام من الإصابة

فهذه المؤشرات قد تكون من عوارض ارتجاج المخ عند الأطفال، أو حدوث كسور في الجمجمة، ولا يجب التغاضي عنها إطلاقاً.

عدى عن ذلك، وإن إقتصر الأمر على بكائه وإحمرار في موضع الوقعة، فلا داعي للقلق، وإحمدي الله على سلامة صغيركِ!

إقرئي المزيد: فيديو خطوات تنقذ رضيعك من الاختناق!



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟