ما هي أعراض ارتجاج المخ عند الأطفال؟

ارتجاج المخ عند الاطفال | عوارض ارتجاج المخ عند الطفل

هل تستطيعين السيطرة على حركة طفلك ونشاطه؟ قد يكون ذلك أشبه بالمستحيل إذ إنّ الأطفال غالباً ما يكونون نشطين ويركضون في كل مكان؛ وما نتيجة ذلك؟ سقوط وتصادم! من الطبيعي جدّاً أن يسقط طفلك أثناء اللعب أو أن يصطدم بالأجسام الصلبة ولكن في حال حصول حوادث كذلك يبدأ دورك أنت هنا.

ماذا تفعلين عندما يقع طفلكِ على رأسه؟

من الممكن أن يتسبّب سقوط الطفل أو ارتطامه بأجسام صلبة بارتجاج في المخ قد يكون خطراً إن بقي من دون علاج فوري. كيف تعرفين ما إذا كان طفلك قد أصيب بارتجاج المخ جرّاء سقوطه؟ عليك في وضع كهذا أن تلاحظي بعض الأعراض والعلامات التي قد تظهر على صحة طفلك ومنها الصداع والغثيان المصحوب بقيء، إضافة إلى التحسّس تجاه الضوء والصوت، وفقدان القدرة على التوازن والتركيز. ومن الأعراض الشائعة أيضاً لارتجاج المخ يمكن أن نذكر العصبية الزائدة، الاستثارة، الإعياء واضطرابات في النوم.

كيف تُحافظين على سلامة طفلكِ الذي يحبو؟

إن لاحظت إصابة طفلك بهذه الأعراض بعد سقوطه فمن الضروري استشارة طبيبه على الفور مع الحرص على توفير الراحة والهدوء للطفل منعاً لزيادة تمدد الروابط العصبية في المخ والتسبب بتمزّقها والتأثير بالتالي على وظائف المخ. كما أنّ طفلك قد يكون عرضة لحدوث تورم في سحايا الدماغ بالجهة الداخلية لعظام الجمجمة في موضع الاصطدام إن لم يسترح، وعلى الرغم من أنّ هذه النتيجة نادراً ما تحصل إلّا أنّه من الضروري الوقاية من المضاعفات التي قد تواجه صحة الطفل.



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!