كيف تحمين أسرتكِ من هواء الشتاء الملوّث وتداعياته المرضيّة؟

عوامل تلوث الهواء في الشتاء ونصائح لتحسين نوعية الهواء في المنزل

تؤكّد "وكالة حماية البيئة الأميركية" أنّ الهواء داخل المنزل ملوّث أكثر من الهواء خارجه، لا بل يزيده سوءاً بواقع 5 أضعاف أو حتى أكثر في فصل الشتاء، الأمر الذي يُمكن أن يزيد خطر التعرّض للأمراض والالتهابات.

والسؤال الذي يطرح نفسه هنا: ما الذي يُسيء إلى نوعيّة الهواء في فصل الشتاء وهل من سبيل للوقاية منه؟ تابعينا في هذا المقال من "عائلتي" لتتعرّفي على أبرز العوامل المؤثرة في نوعية الهواء الداخلي خلال فصل الشتاء والإجراءات الوقائية الممكن اتباعها للتخفيف من تداعياتها المرضية.

ما الذي يُسيء إلى نوعيّة الهواء في فصل الشتاء؟

  • أجهزة التدفئة

تُعتبر أجهزة التدفئة مصدراً أساسياً لتدهور نوعية الهواء الداخلي في فصل الشتاء، إذ يُمكن أن تتسرّب منها الملوّثات المتبقية في زوايا المنزل في غياب التهوئة الجيدة. عدا عن أنها تتسبب بجفاف الهواء وما يُمكن أن يتأتى عن الجفاف من انزعاجات ومضاعفات على الصحة، كالكحة وتهيّج الحلق والحكة.

  • وسائل العزل الحراري

صحيح أنّ وسائل العزل الحراري ضرورية لتوفير الطاقة وضبط أجواء المنزل منعاً لدخول الهواء البارد إليه، ولكنّها للأسف مؤذية، بحيث تؤدي إلى تراكم الغبار والجراثيم والفيروسات داخل المنزل وتكاثرها، الأمر الذي ينعكس سلباً على المناعة والصحة.

  • قلّة التهوئة

يمكن لقلّة التهوئة والامتناع عن فتح النوافذ والأبواب خوفاً من الهواء البارد في فصل الشتاء، ان يُسيء إلى نوعية الهواء داخل المنزل، ويُحوّله إلى مغناطيس جاذب للغبار وروائح الطبخ والمواد العضوية المتطايرة من الأثاث والسجادات، إلخ.

الهواء داخل المنزل ملوّث أكثر من الهواء خارجه، لا بل يزيده سوءاً بواقع 5 أضعاف أو حتى أكثر في فصل الشتاء..

كيف تُحسّنين نوعية الهواء في منزلك خلال الشتاء؟

لكي تتمكني من تحسين نوعية الهواء داخل منزلك في فصل الشتاء، تنصحكِ "عائلتي" باتباع النصائح الوقائية التالية:

  • جهّزي المطبخ والحمامات بشفاطات فعالة لسحب الروائح وتقليل انتشارها في أرجاء المنزل، وإحرصي على صيانة هذه الشفاطات بشكلٍ دوري تماماً كأجهزة التدفئة.
  • افتحي النوافذ والأبواب قدر الإمكان.
  • نظّفي أرضيّة منزلك وسجاداته وأثاثه بشكلٍ منتظم.
  • استخدمي جهازاً لترطيب أجواء المنزل والتخفيف من الجفاف الذي يمكن أن تتسبب به أجهزة التدفئة العاملة بشكلٍ متواصل.
  • تجنّبي استخدام المنظفات الكيمائية ذات الروائح القوية واستعيضي عنها بـمنظفات مصنّعة من مواد طبيعية وصديقة للبيئة.
  • استعيني بخلاصة الزيوت الطبيعية لتعطير أجواء منزلك وتنقيتها بدلاً من الشموع ومعطرات الأجواء الصناعية.

أخيراً وليس آخراً، جهّزي كل غرفة من غرف منزلك أو على الأقل غرف النوم بجهاز لتنقية الهواء، وتحديداً "دايسون بيور كول". فهذا الجهاز المتطوّر ليس مجرّد فلتر عالي الكفاءة إنما هو جهاز تنقية متكامل، حيث يتولّى تنظيف الهواء الداخلي باستشعار والتقاط الجزيئات والغازات والروائح والملوثات متناهية الصغر، ومن ثم ضخّ الهواء النظيف إلى جميع أنحاء الغرفة باستخدام تقنية Air Multiplier™.



نصيحة دايسون الاسبوعية

لهذا السبب عوّدي أفراد أسرتكِ على خلع الأحذية عند مدخل المنزل!

عوّدي نفسكِ وأفراد أسرتكِ على خلع الأحذية عند مدخل المنزل، منعاً لانتشار الملوّثات العالقة بها كالغبار والمبيدات الحشرية في أرجاء المنزل. صدّقي، يمكن لهذه العادة البسيطة أن تُحسّن نوعية الهواء الداخلي، لاسيما إن ترافقت مع استخدام متواصل لجهاز تنقية الهواء "دايسون بيور كول" في غرف النوم على الأقل.