نتالي.زغيب نتالي.زغيب 09-02-2015

تبحثين عن علاج الحازوقة عند الرضع؟ يقدّم لك موقعنا العلاجات المتوفرة للحازوقة ويشرح لك دلالاتها بالنسبة للأطفال الرضع.

ias

كثيرا ما يصاب الأطفال الرضع بالحازوقة أو التي تعرف أيضاً بالفواق، الأمر الذي يشكّل إنزعاجاً للطفل وقلقاً لأمه. حيث يظن البعض بأن الحازوقة تعتبر دلالة على إصابة الطفل بمرض معين. فهل تدل الحازوقة على مرض معين؟ وما هو العلاج المناسب لها.

دلالة الحازوقة عند الرضع

يخطىء البعض عندما يظنون بأن الحازوقة قد تدل على إصابة الطفل بمرض معين، حيث أنها تعد أمراً طبيعياً إلا في حال كانت مزعجة ومتكررة دوماً وهذا شيء مستبعد ونادر حدوثه. فإصابة الطفل بالحازوقة لفترة قصيرة أمرٌ شائع جدا ولا يحتاج لأي فحوصات طبية، لكن إذا استمرت لأكثر من يوم فيجب إجراء الفحوصات الطبية للتعرف إلى السبب وتحديد خطة للعلاج التي تختلف عن علاج الغازات عند الرضع

أمّا السبب الرئيسي لحدوث الحازوقة هو تشنج الحجاب أو حدوث انقباض في عضلات الحجاب الحاجز بشكل مفاجئ نتيجة دخول الكثير من الهواء. ومن أكثر الأمور التي تؤدي إلى تشنج الحجاب دخول الهواء بكثرة أثناء الرضاعة، أو إمتلاء المعدة الزائد بالطعام (الحليب) مما قد يسبب الضغط على الحجاب الحاجز.

علاج الحازوقة عند الرضع

علاج الحازوقة الطبيعية يعدّ سهلاً ولا يتطلب أي نوع من الدواء، فهو يقتصر على التربيت على ظهر الطفل بخفة خلال الرضاعة لإخراج الهواء،من خلال حمل الطفل بشكل مستقيم لمدة ربع ساعة بعد كل رضعة. مع محاولة إعطاء الطفلرضعات أصغر وعلى مرات متعددة.

وأخيراً، لا خوف من الحازوقة بعد اليوم، مع العلم أنّه يجب إستشارة الطبيب فوراً إذ إستمرت الحازوقة لأكثر من 3 ساعات متواصلة. كما يجب أن تعلمي بأن هناك فرق بين الحازوقة التي تصيب الأطفال وتلك التي تصيب الكبار.

الأمومة والطفل الأم والرضيع الأم والطفل حديثو الولادة صحة الرضيع نصائح الأم والطفل

مقالات ذات صلة

تابعينا على