رنا رنا 16-06-2014

يصيب مرض ترقق العظام Osteoporosis شخصاً من بين كل عشرين شخصاً، وتصاب به النساء عادة اكثر من الرجال بأربع مرات ، ويرجع ذلك عادة الى انخفاض مستويات الاستروجين عند النساء بعد انقطاع الطمث. كما أن ترقق العظام لا يكتشف إلا بعد فحص أحد الكسور بالأشعة السينية أي الx-ray.

ias

أما علاجات ترقق العظام فهي:

• العلاج البديل بالهرمونات HRT، الذي إذا اتبع لفترة خمس الى عشر سنوات بعد انقطاع الطمث، فقد يساعد على تقليل مخاطر حدوث الكسور. كما يستطيع هذا العلاج ان يخفف من وتيرة تطور المرض او وقفه و بالتالي منع حدوث الكسور .

• تناول أقراص الكالسيوم الى جانب عقار خاص لمساعدة العظم على امتصاص الكالسيوم الزائد. وهنا يمكنك اتباع نظام غذائي غني بالحليب والجبنة و الخضار ذات الاوراق الداكنة لتأمين الكالسيوم الضروري لزيادة كثافة العظام .

• مكملات الفيتامين D التي قد تكون فعالة بهذا الخصوص، لكن يتعين مراقبة استخدامها بإجراء فحوصات للدم.

أما لتجنب ترقق العظم فيجب:

• عدم تناول الكحول و الامتناع عن التدخين .

• القيام ببعض النشاطات الخفيفة ، مثل المشي أو اليوغا بهدف تقوية وبناء العضلات للحؤول دون الاصابة بترقق العظام عبر تحسين ارتكاز المفاصل.

الصحة الامراض الصحة الشخصية

مقالات ذات صلة

تابعينا على