ما هي طرق علاج البلغم عند الرضع؟

طرق علاج البلغم عند الرضع

طفلك يعاني من الزكام، نزلات البرد، التهابات الجيوب الأنفية، الحساسية... إذاً صغيرك عرضة للإصابة بالبلغم. فما هو العلاج الفعّال لمساعدة الطفل الرضيع على طرد البلغم والتخلّص منه؟ لأن الأطفال في هذا العمر يتطلّبون المزيد من الرعاية والإهتمام ولا يمكن إعطاؤهم أي شيء بعد، "عائلتي" تقدّم إليك طرقاً طبيعية تبقيك بعيدة عن الأدوية والمشروبات إكتشفيها في هذا النص!

يتكوّن البلغم في الحلق ويكون على شكل سائل مخاطي كثيف أبيض، لا يمكن للرضيع أن يتخلّص منه أو يبصقه لصغر سنّه كذلك إن إبتلعه لا يعدّ بالأمر الخطير! لكن عادةً ما يؤدي تكوّن البلغم إلى سيلان الأنف أو الإصابة بالسعال المزعج وذلك كمحاولة من الجسم لطرد المخاط المتكوّن. لكي تساعدي صغيرك على التخلّص من هذه المشكلة إتّبعي الخطوات التالية:

للمزيد: متى تستدعي حالة مولودك استشارة الطبيب؟

- أحرصي على عدم نوم طفلك الرضيع ورأسه مرتفع، أي أن تكون الوسادة بوضعية منخفضة الأمر الذي يساعد على خروج المخاط إلى خارج الأنف.

- إغسلي أنف طفلك الصغير بمحلول الماء والملح قبل النوم في حالات الزكام(سيصفه لك الطبيب).

- يمكنك القيام بحركات التربيب أو الطبطبة على ظهر طفلك بكل الوضعيات. أو إحملي طفلك بأن يكون رأسه فوق كتفك وقومي بالتربيب على ظهره بنعومة من أسفل إلى أعلى، فهذه الطريقة تساعد على طرد البلغم إلى الخارج.

- أبقي طفلك بعيداً من أماكن فيها تدخين فهو مضر جداً، وأحرصي على عدم التدخين داخل المنزل لأن ذلك من شأنه أن يؤذي طفلك.

للمزيد: ما هي طرق علاج الزكام عند الرضع؟

- لا يجب إعطاء طفلك أي نوع من الدواء من دون إستشارة الطبيب من قبل.

- أحرصي على أن يكون البيت أو غرفة طفلك دافئة، وأحرصي على تهوئتها وتعريضها للشمس من فترة لأخرى.

- لا تخرجي طفلك من المنزل في حال كان الجو شديد الحر أو بارد، أي لا تعرّضيه للتقلّبات المناخية.



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟